فرفشات


   
العودة   منتديات عشاق الامام علي > • عشاق وحي الشعر وهمس الخواطر والثقافة • > منتدى لغتنا العربية لغة الضاد واللغات الاخرى

   
منتدى لغتنا العربية لغة الضاد واللغات الاخرى قسم يهتم باللغة العربية واللغات الاخرى

Like Tree2Likes
  • 1 Post By درر البتول
  • 1 Post By الدرة المصونة

إضافة رد
   
المنتدى المشاركات الجديدة ردود اليوم مشاهدة المشاركات المشاركة التالية
   
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
   
   
قديم 05-04-2016, 12:15 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو

إحصائية العضو







درر البتول غير متواجد حالياً

 



اوسمتي

المنتدى : منتدى لغتنا العربية لغة الضاد واللغات الاخرى
5555 اعراب القران* سورة ال النساء .إعراب الآيات (26- 42)

اعراب القران* سورة ال النساء .إعراب الآيات (26- 42)



.إعراب الآيات (26- 27):
{يُرِيدُ اللَّهُ لِيُبَيِّنَ لَكُمْ وَيَهْدِيَكُمْ سُنَنَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ وَيَتُوبَ عَلَيْكُمْ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ (26) وَاللَّهُ يُرِيدُ أَنْ يَتُوبَ عَلَيْكُمْ وَيُرِيدُ الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الشَّهَواتِ أَنْ تَمِيلُوا مَيْلاً عَظِيماً (27)**.
(يُرِيدُ اللَّهُ لِيُبَيِّنَ لَكُمْ) فعل مضارع ولفظ الجلالد فاعل والمصدر المؤول من أن المحذوفة والفعل في محل نصب مفعول به والجار والمجرور متعلقان بالفعل (وَيَهْدِيَكُمْ سُنَنَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ) الكاف مفعول للفعل يهدي وسنن مفعول ثان والفاعل هو واسم الموصول في محل جر بالإضافة والجار والمجرور متعلقان بمحذوف صلة والجملة معطوفة على ما قبلها ومثلها (وَيَتُوبَ عَلَيْكُمْ) (وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ) مبتدأ وخبراه والجملة مستأنفة.
(وَاللَّهُ يُرِيدُ أَنْ يَتُوبَ عَلَيْكُمْ) لفظ الجلالة مبتدأ وجملة يريد خبره والمصدر المؤول مفعول به عليكم متعلقان بالفعل قبلهما (وَيُرِيدُ الَّذِينَ) فعل مضارع واسم الموصول فاعل وجملة (يَتَّبِعُونَ الشَّهَواتِ) صلة الموصول (أَنْ تَمِيلُوا) المصدر المؤول في محل نصب مفعول به ليريد (مَيْلًا) مفعول مطلق (عَظِيماً) صفة وجملة (وَيُرِيدُ الَّذِينَ) معطوفة.
.إعراب الآية (28):
{يُرِيدُ اللَّهُ أَنْ يُخَفِّفَ عَنْكُمْ وَخُلِقَ الْإِنْسانُ ضَعِيفاً (28)**.
(يُرِيدُ اللَّهُ أَنْ يُخَفِّفَ عَنْكُمْ) مثل (يُرِيدُ اللَّهُ لِيُبَيِّنَ) (وَخُلِقَ الْإِنْسانُ ضَعِيفاً) فعل ماض مبني للمجهول ونائب فاعله ضعيفا حال والجملة مستأنفة أو تعليلية.
.إعراب الآيات (29- 30):
{يا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَأْكُلُوا أَمْوالَكُمْ بَيْنَكُمْ بِالْباطِلِ إِلاَّ أَنْ تَكُونَ تِجارَةً عَنْ تَراضٍ مِنْكُمْ وَلا تَقْتُلُوا أَنْفُسَكُمْ إِنَّ اللَّهَ كانَ بِكُمْ رَحِيماً (29) وَمَنْ يَفْعَلْ ذلِكَ عُدْواناً وَظُلْماً فَسَوْفَ نُصْلِيهِ ناراً وَكانَ ذلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيراً (30)**.
(يا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا) سبق إعرابها (لا تَأْكُلُوا أَمْوالَكُمْ) فعل مضارع مجزوم بلا الناهية والواو فاعل وأموالكم مفعول به (بَيْنَكُمْ بِالْباطِلِ) الظرف متعلق بالفعل قبله وكذلك الجار والمجرور (إِلَّا أَنْ تَكُونَ تِجارَةً) فعل مضارع ناقص وخبرها، واسمها ضمير مستتر أي: إلا أن تكون التجارة تجارة، والمصدر المؤول في محل نصب على الاستثناء (عَنْ تَراضٍ) متعلقان بمحذوف صفة لتجارة (مِنْكُمْ) متعلقان بتراض (وَلا تَقْتُلُوا أَنْفُسَكُمْ) الجملة معطوفة على لا تأكلوا أموالكم وهي مثلها (إِنَّ اللَّهَ كانَ بِكُمْ رَحِيماً) إن واسمها وكان وخبرها الذي تعلق به الجار والمجرور قبله واسمها محذوف والجملة خبر إن وجملة (أَنْ) تعليلية لا محل لها.
(وَمَنْ يَفْعَلْ ذلِكَ) الواو استئنافية من اسم شرط جازم مبتدأ يفعل فعل الشرط مجزوم واسم الإشارة مفعوله.
(عُدْواناً) حال (وَظُلْماً) اسم معطوف (فَسَوْفَ نُصْلِيهِ ناراً) الفاء رابطة لجواب الشرط سوف حرف استقبال وفعل مضارع ومفعولاه وفاعله مستتر والجملة في محل جزم جواب الشرط وفعل الشرط وجوابه خبر من (وَكانَ ذلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيراً) كان واسمها وخبرها والجار والمجرور متعلقان بالخبر والجملة مستأنفة.
.إعراب الآية (31):
{إِنْ تَجْتَنِبُوا كَبائِرَ ما تُنْهَوْنَ عَنْهُ نُكَفِّرْ عَنْكُمْ سَيِّئاتِكُمْ وَنُدْخِلْكُمْ مُدْخَلاً كَرِيماً (31)**.
(إِنْ تَجْتَنِبُوا كَبائِرَ) إن شرطية والمضارع فعل الشرط المجزوم بحذف النون وفاعله ومفعوله (ما تُنْهَوْنَ عَنْهُ) ما اسم موصول في محل جر بالإضافة وفعل مضارع مبني للمجهول تعلق به الجار والمجرور بعده والواو نائب فاعل والجملة صلة الموصول (نُكَفِّرْ عَنْكُمْ سَيِّئاتِكُمْ) جواب الشرط تعلق به الجار والمجرور وفاعله مستتر وسيئاتكم مفعوله (وَنُدْخِلْكُمْ) فعل مضارع ومفعوله (مُدْخَلًا) مصدر مفعول مطلق أو ظرف متعلق بالفعل قبله (كَرِيماً) صفة والجملة معطوفة على نكفر وهي جواب شرط لا محل لها.
.إعراب الآيات (32- 33):
{وَلا تَتَمَنَّوْا ما فَضَّلَ اللَّهُ بِهِ بَعْضَكُمْ عَلى بَعْضٍ لِلرِّجالِ نَصِيبٌ مِمَّا اكْتَسَبُوا وَلِلنِّساءِ نَصِيبٌ مِمَّا اكْتَسَبْنَ وَسْئَلُوا اللَّهَ مِنْ فَضْلِهِ إِنَّ اللَّهَ كانَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيماً (32) وَلِكُلٍّ جَعَلْنا مَوالِيَ مِمَّا تَرَكَ الْوالِدانِ وَالْأَقْرَبُونَ وَالَّذِينَ عَقَدَتْ أَيْمانُكُمْ فَآتُوهُمْ نَصِيبَهُمْ إِنَّ اللَّهَ كانَ عَلى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيداً (33)**.
(وَلا تَتَمَنَّوْا ما فَضَّلَ اللَّهُ) مضارع مجزوم بلا الناهية وفاعله واسم الموصول مفعوله والجملة بعده صلته وجملة ولا تتمنوا... استئنافية (بِهِ) متعلقان بفضل (بَعْضَكُمْ) مفعول به (عَلى بَعْضٍ) متعلقان بمحذوف حال من بعضكم والجملة مستأنفة (لِلرِّجالِ نَصِيبٌ) الجار والمجرور متعلقان بمحذوف خبر مقدم نصيب مبتدأ (مِمَّا) متعلقان بنصيب أو بمحذوف صفة وجملة (اكْتَسَبُوا) صلة الموصول (وَلِلنِّساءِ نَصِيبٌ مِمَّا اكْتَسَبْنَ) الجملة معطوفة على ما قبلها وتعرب مثلها.
(وَسْئَلُوا اللَّهَ مِنْ فَضْلِهِ) الواو عاطفة والجملة معطوفة على لا تتمنوا والجار والمجرور متعلقان بمحذوف حال من المفعول الثاني المحذوف: واسألوا اللّه ما تريدون من فضله (إِنَّ اللَّهَ كانَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيماً) الجار والمجرور متعلقان بالخبر عليما.
(وَلِكُلٍّ جَعَلْنا) الواو استئنافية لكل متعلقان بالفعل جعلنا.
(جعلنا) فعل ماض مبني على السكون والواو فاعل، (مَوالِيَ) مفعول به (مِمَّا تَرَكَ الْوالِدانِ) مما الجار والمجرور متعلقان بفعل محذوف ولكل جعلنا موالي يرثون مما ترك.
(تَرَكَ الْوالِدانِ) فعل ماض وفاعل مرفوع بالألف لأنه مثنى (وَالْأَقْرَبُونَ) عطف والجملة صلة الموصول (وَالَّذِينَ) الواو استئنافية الذين اسم موصول في محل رفع مبتدأ وجملة (عَقَدَتْ أَيْمانُكُمْ) صلة الموصول لا محل لها (فَآتُوهُمْ نَصِيبَهُمْ) الفاء رابطة لما في الموصول من شبه الشرط آتوهم فعل أمر وفاعله ومفعوله الأول ونصيبهم مفعوله الثاني والجملة خبر المبتدأ الذين (إِنَّ اللَّهَ) إن واسمها (كانَ عَلى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيداً) كان وخبرها الذي تعلق به الجار والمجرور قبله والجملة خبر إن.
.إعراب الآية (34):
{الرِّجالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّساءِ بِما فَضَّلَ اللَّهُ بَعْضَهُمْ عَلى بَعْضٍ وَبِما أَنْفَقُوا مِنْ أَمْوالِهِمْ فَالصَّالِحاتُ قانِتاتٌ حافِظاتٌ لِلْغَيْبِ بِما حَفِظَ اللَّهُ وَاللاَّتِي تَخافُونَ نُشُوزَهُنَّ فَعِظُوهُنَّ وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضاجِعِ وَاضْرِبُوهُنَّ فَإِنْ أَطَعْنَكُمْ فَلا تَبْغُوا عَلَيْهِنَّ سَبِيلاً إِنَّ اللَّهَ كانَ عَلِيًّا كَبِيراً (34)**.
(الرِّجالُ) مبتدأ (قَوَّامُونَ) خبر مرفوع بالواو (عَلَى النِّساءِ) متعلقان بقوامون (بِما فَضَّلَ) الجار والمجرور متعلقان بقوامون وفضل فعل ماض (اللَّهُ) لفظ الجلالة فاعله (بَعْضَهُمْ) مفعوله (عَلى بَعْضٍ) متعلقان بفضل والمصدر المؤول من ما والفعل في محل جر بحرف الجر أي: بتفضيل، والجار والمجرور متعلقان بقوامون (وَبِما أَنْفَقُوا مِنْ أَمْوالِهِمْ) الجملة معطوفة على ما قبلها وهي مثلها في إعرابها (فَالصَّالِحاتُ) الفاء استئنافية الصالحات مبتدأ (قانِتاتٌ) خبر أول (حافِظاتٌ لِلْغَيْبِ) خبر ثان تعلق به الجار والمجرور بعده (بِما حَفِظَ اللَّهُ) فعل ماض وفاعل والمصدر المؤول من ما والفعل في محل جر بالباء أي: بحفظ اللّه لهن (وَاللَّاتِي) الواو استئنافية اللاتي اسم موصول مبتدأ (تَخافُونَ نُشُوزَهُنَّ) فعل مضارع وفاعل ومفعول به والجملة صلة (فَعِظُوهُنَّ) الفاء واقعة في جواب اسم الموصول لما فيه من شبه الشرط عظوهن فعل أمر وفاعله ومفعوله والجملة خبر اللاتي (وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضاجِعِ وَاضْرِبُوهُنَّ) عطف (فَإِنْ أَطَعْنَكُمْ) فعل ماض ونون النسوة فاعله والكاف مفعوله وهو في محل جزم فعل الشرط (فَلا تَبْغُوا عَلَيْهِنَّ سَبِيلًا) فعل مضارع مجزوم وفاعله ومفعوله والجار والمجرور متعلقان بالفعل قبلهما والجملة في محل جزم جواب الشرط.
(إِنَّ اللَّهَ) إن واسمها (كانَ عَلِيًّا كَبِيراً) كان وخبراها واسمها ضمير مستتر.
.إعراب الآيات (35- 36):
{وَإِنْ خِفْتُمْ شِقاقَ بَيْنِهِما فَابْعَثُوا حَكَماً مِنْ أَهْلِهِ وَحَكَماً مِنْ أَهْلِها إِنْ يُرِيدا إِصْلاحاً يُوَفِّقِ اللَّهُ بَيْنَهُما إِنَّ اللَّهَ كانَ عَلِيماً خَبِيراً (35) وَاعْبُدُوا اللَّهَ وَلا تُشْرِكُوا بِهِ شَيْئاً وَبِالْوالِدَيْنِ إِحْساناً وَبِذِي الْقُرْبى وَالْيَتامى وَالْمَساكِينِ وَالْجارِ ذِي الْقُرْبى وَالْجارِ الْجُنُبِ وَالصَّاحِبِ بِالْجَنْبِ وَابْنِ السَّبِيلِ وَما مَلَكَتْ أَيْمانُكُمْ إِنَّ اللَّهَ لا يُحِبُّ مَنْ كانَ مُخْتالاً فَخُوراً (36)**.
(وَإِنْ خِفْتُمْ) إن شرطية جازمة وفعل ماض والتاء فاعله وهو في محل جزم فعل الشرط (شِقاقَ) مفعوله (بَيْنِهِما) مضاف إليه (فَابْعَثُوا حَكَماً) فعل أمر وفاعله ومفعوله والجملة في محل جزم جواب الشرط (مِنْ أَهْلِهِ) متعلقان بمحذوف صفة لحكما (وَحَكَماً مِنْ أَهْلِها) عطف (إِنْ يُرِيدا إِصْلاحاً) فعل مضارع مجزوم بحذف النون وألف الاثنين فاعله وإصلاحا مفعوله (يُوَفِّقِ اللَّهُ) جواب الشرط المجزوم وفاعله و(بَيْنِهِما) ظرف مكان متعلق بيوفق والجملة جواب شرط لا محل لها لم تقترن بالفاء.
(إِنَّ اللَّهَ كانَ عَلِيماً خَبِيراً) سبق إعراب مثلها.
(وَاعْبُدُوا اللَّهَ) فعل أمر وفاعله ومفعوله والجملة مستأنفة (وَلا تُشْرِكُوا بِهِ شَيْئاً) لا ناهية ومضارع مجزوم بحذف النون تعلق به الجار والمجرور بعده والواو فاعله وشيئا مفعوله أو مفعول مطلق (وَبِالْوالِدَيْنِ إِحْساناً) مفعول مطلق لفعل محذوف تقديره: وأحسنوا وقد تعلق بهذا الفعل الجار والمجرور (وَبِذِي الْقُرْبى وَالْيَتامى وَالْمَساكِينِ وَالْجارِ ذِي الْقُرْبى وَالْجارِ الْجُنُبِ وَالصَّاحِبِ بِالْجَنْبِ وَابْنِ السَّبِيلِ) معطوفة على بالوالدين، وذي اسم مجرور بالياء لأنه من الأسماء الخمسة، بالجنب متعلقان بمحذوف حال من الصاحب (وَما مَلَكَتْ أَيْمانُكُمْ) ما اسم موصول معطوف على ما قبله وجملة (مَلَكَتْ أَيْمانُكُمْ) صلة الموصول.
(إِنَّ اللَّهَ) إن ولفظ الجلالة اسمها (لا يُحِبُّ مَنْ) فعل مضارع واسم الموصول مفعول به والجملة خبر إن (كانَ مُخْتالًا فَخُوراً) كان وخبراها والجملة صلة الموصول واسم كان ضمير مستتر.
.إعراب الآية (37):
{الَّذِينَ يَبْخَلُونَ وَيَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبُخْلِ وَيَكْتُمُونَ ما آتاهُمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ وَأَعْتَدْنا لِلْكافِرِينَ عَذاباً مُهِيناً (37)**.
(الَّذِينَ يَبْخَلُونَ) الذين اسم موصول في محل رفع خبر لمبتدأ محذوف تقديره: هم الذين وقيل بدل من من كان وقيل مبتدأ وخبره محذوف أو مفعول به لفعل محذوف: أذم الذين وجملة يبخلون صلته (وَيَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبُخْلِ) فعل مضارع وفاعله ومفعوله والجار والمجرور متعلقان به (وَيَكْتُمُونَ ما) فعل مضارع والواو فاعله واسم الموصول مفعوله والجملتان معطوفتان.
(آتاهُمُ اللَّهُ) فعل ماض ومفعوله ولفظ الجلالة فاعله (مِنْ فَضْلِهِ) متعلقان بآتاهم أو بحال من المفعول الثاني المحذوف (وَأَعْتَدْنا لِلْكافِرِينَ عَذاباً مُهِيناً) فعل ماض تعلق به الجار والمجرور ونا فاعله وعذابا مفعوله مهينا صفة والجملة مستأنفة.
.إعراب الآيات (38- 39):
{وَالَّذِينَ يُنْفِقُونَ أَمْوالَهُمْ رِئاءَ النَّاسِ وَلا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَلا بِالْيَوْمِ الْآخِرِ وَمَنْ يَكُنِ الشَّيْطانُ لَهُ قَرِيناً فَساءَ قَرِيناً (38) وَما ذا عَلَيْهِمْ لَوْ آمَنُوا بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَأَنْفَقُوا مِمَّا رَزَقَهُمُ اللَّهُ وَكانَ اللَّهُ بِهِمْ عَلِيماً (39)**.
(وَالَّذِينَ يُنْفِقُونَ) الاسم الموصول معطوف على ما قبله والجملة بعده صلة الموصول والواو فاعل (أَمْوالَهُمْ) مفعول به (رِئاءَ) مفعول لأجله (النَّاسِ) مضاف إليه (وَلا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ) الجملة معطوفة على ما قبلها ولا نافية لا عمل لها (وَلا بِالْيَوْمِ) عطف على اللّه (الْآخِرِ) صفة (وَمَنْ يَكُنِ الشَّيْطانُ) فعل مضارع ناقص واسمها ومن اسم شرط جازم مبتدأ ويكن فعل الشرط (قَرِيناً) خبرها (لَهُ) متعلقان بمحذوف حال لقرينا أو بقرينا.
(فَساءَ قَرِيناً) فعل ماض جامد لانشاء الذم وقرينا تمييز والمخصوص بالذم محذوف التقدير: فساء الشيطان قرينا والجملة في محل جزم جواب الشرط وفعل الشرط وجوابه خبر المبتدأ من.
(وَما ذا عَلَيْهِمْ) ماذا اسم استفهام في محل رفع مبتدأ عليهم متعلقان بمحذوف خبر ويجوز أن تكون ما اسم استفهام مبتدأ وذا اسم موصول خبره والجار والمجرور متعلقان بمحذوف صلة (لَوْ آمَنُوا) لو حرف شرط وفعل ماض وفاعله وهو في محل جزم فعل الشرط وجواب الشرط محذوف التقدير: لو آمنوا فماذا عليهم (بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ) متعلقان بالفعل آمنوا (وَأَنْفَقُوا) عطف على آمنوا (مِمَّا رَزَقَهُمُ اللَّهُ) فعل ماض ومفعول به وفاعل والجملة صلة الموصول. والجار والمجرور مما متعلقان بأنفقوا (وَكانَ اللَّهُ بِهِمْ عَلِيماً) كان واسمها وخبرها والجار والمجرور متعلقان بالخبر عليما، والجملة مستأنفة.
.إعراب الآيات (40- 42):
{إِنَّ اللَّهَ لا يَظْلِمُ مِثْقالَ ذَرَّةٍ وَإِنْ تَكُ حَسَنَةً يُضاعِفْها وَيُؤْتِ مِنْ لَدُنْهُ أَجْراً عَظِيماً (40) فَكَيْفَ إِذا جِئْنا مِنْ كُلِّ أُمَّةٍ بِشَهِيدٍ وَجِئْنا بِكَ عَلى هؤُلاءِ شَهِيداً (41) يَوْمَئِذٍ يَوَدُّ الَّذِينَ كَفَرُوا وَعَصَوُا الرَّسُولَ لَوْ تُسَوَّى بِهِمُ الْأَرْضُ وَلا يَكْتُمُونَ اللَّهَ حَدِيثاً (42)**.
(إِنَّ اللَّهَ) إن ولفظ الجلالة اسمها (لا يَظْلِمُ مِثْقالَ ذَرَّةٍ) لا نافية وفعل مضارع ومثقال صفة لمصدر محذوف التقدير: لا يظلم ظلما مثقال وقيل هي مفعول ثان والمفعول الأول محذوف أي: لا يظلم أحدا مثقال والجملة خبر إن وذرة مضاف إليه، (وَإِنْ تَكُ) إن شرطية وفعل مضارع ناقص مجزوم بالسكون المقدر على النون المحذوفة تخفيفا كما حذفت الواو منعا لالتقاء الساكنين. واسمها ضمير مستتر تقديره: هو (حَسَنَةً) خبرها وجملة وإن تك استئنافية (يُضاعِفْها) جواب الشرط مجزوم والهاء مفعوله والجملة لا محل لها جواب شرط لم تقترن بالفاء.
(وَيُؤْتِ مِنْ لَدُنْهُ) لدنه اسم مبني على السكون في محل جر بمن وهما متعلقان بيؤت والجملة معطوفة (أَجْراً) مفعول به (عَظِيماً) صفة.
(فَكَيْفَ) الفاء استئنافية كيف اسم استفهام في محل نصب حال والتقدير: فكيف يصنعون...؟، أو في محل رفع خبر والتقدير: كيف حالهم (إِذا) ظرف لما يستقبل من الزمن متعلق بالفعل المحذوف أو المبتدأ المحذوف (جِئْنا) فعل ماض وفاعل والجملة في محل جر بالإضافة (مِنْ كُلِّ أُمَّةٍ) الجار والمجرور متعلقان بجئنا أمة مضاف إليه (بِشَهِيدٍ) متعلقان بالفعل أيضا (وَجِئْنا بِكَ) الجار والمجرور متعلقان بجئنا (عَلى هؤُلاءِ) متعلقان بالحال شهيدا والجملة معطوفة (يَوْمَئِذٍ) يوم مفعول فيه ظرف زمان متعلق بيود إذ ظرف لما مضى من الزمن مبني على السكون في محل جر بالإضافة والتنوين والظرف عوض الجملة المحذوفة التقدير: يوم إذ جئنا يود الذين.
(يَوَدُّ الَّذِينَ كَفَرُوا) فعل مضارع واسم الموصول فاعله والجملة بعده صلة الموصول وجملة يود استئنافية (وَعَصَوُا الرَّسُولَ) فعل ماض وفاعل ومفعول به والجملة معطوفة (لَوْ تُسَوَّى بِهِمُ الْأَرْضُ) فعل مضارع مبني للمجهول تعلق به الجار والمجرور ونائب فاعله لو حرف مصدري مؤول مع الفعل بعده بمصدر في محل نصب مفعول به أي: تسوية (وَلا يَكْتُمُونَ اللَّهَ حَدِيثاً) فعل مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعله اللّه لفظ الجلالة مفعوله الأول حديثا مفعوله الثاني والجملة معطوفة على جملة (يَوَدُّ).












التوقيع

انا ملكة في زمن كثرت بيه الجواري

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


























رد مع اقتباس
   
   
قديم 05-04-2016, 01:05 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو

إحصائية العضو









الدرة المصونة غير متواجد حالياً

 



اوسمتي

كاتب الموضوع : درر البتول المنتدى : منتدى لغتنا العربية لغة الضاد واللغات الاخرى
افتراضي

مشكورة عزيزتي جزاك الله خيرا







التوقيع

هكذا كنا وما زلنا، ومن مات لنا مات على حب علي.. شيعة خافقنا ذاب من الوجد، ولا يبعثه غير علي.. نحنُ كنا في مطاوي الغيب أشباحا، يناغينا ويرعانا علي.. وخلقنا من تراب الطف والماء من الكوثر، من كف علي.. نحن كنا نقرأ التوراة والإنجيل والقرآن، من وحي علي.. ونظرنا في السماوات، وكانت كعبة الأملاك في بيت علي.. ما سمعنا ليلة المعراج والعالم في صمت، سوى صوت علي.. ما قرأنا ما كتبنا ما تلفظنا بلفظ هو أحلى، من علي..

رد مع اقتباس
   
   
قديم 05-04-2016, 08:29 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو

إحصائية العضو







درر البتول غير متواجد حالياً

 



اوسمتي

كاتب الموضوع : درر البتول المنتدى : منتدى لغتنا العربية لغة الضاد واللغات الاخرى
افتراضي

شكرا
للمرور الراقى
ولجميل طلتكم
لكم باقات الورود
مع تحياتى وودى













التوقيع

انا ملكة في زمن كثرت بيه الجواري

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


























رد مع اقتباس
   
إضافة رد

   
مواقع النشر (المفضلة)
   

   
الكلمات الدلالية (Tags)
(26-, .إعراب, 42), ال, الآيات, النساء, القران*, اغراب, صورة
   

   
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اعراب القرآن.سورة المائدة: .إعراب الآيات ( 53-64) درر البتول منتدى لغتنا العربية لغة الضاد واللغات الاخرى 10 08-21-2017 07:03 PM
اعراب القران* سورة النساء .إعراب الآيات (59- 74) درر البتول منتدى لغتنا العربية لغة الضاد واللغات الاخرى 9 04-19-2017 01:37 AM
اعراب القران* سورة النساء.إعراب الآيات (150- 165) درر البتول منتدى لغتنا العربية لغة الضاد واللغات الاخرى 2 05-09-2016 09:48 PM
اعراب القران* سورة النساء .إعراب الآيات (89-99 ) درر البتول منتدى لغتنا العربية لغة الضاد واللغات الاخرى 2 05-09-2016 09:47 PM
اعراب القران* سورة النساء .إعراب الآيات (43- 58) درر البتول منتدى لغتنا العربية لغة الضاد واللغات الاخرى 3 05-09-2016 09:13 PM
   

   
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
   

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


Loading...


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
اللهم بحق أشرف خلقك محمد وبحق سيدة نساء العالمين الزهراء وبحق أمير المؤمنين علي وبحق الشهيد المظلوم أبي عبد الله الحسين وبحق كل أنبيائك ورسلك وبحق التورة والإنجيل والقرآن وبحق القائمان بأمرك المسيح والمهدي أحفظ هذا الصرح الذي هو من فضلك ومن خيرك ومن كرمك ومن عطائك ومن نورك. قسماً بكل أسمائك وكل صفاتك ما هو إلا للوصل لرضائك ولنصرة أهل بيت رسول الله الذين كرمتهم بذكرهم في كتابك المجيد, وما هو إلا صرح لإحقاق الحق على الباطل, ولنصرة المظلوم على الظالم, ولدعم المقاوم أمام المحتل, ولتمهيد ظهور القائدان القائمان بأمرك. اللهم إنّا لا نسألك رد القضاء بل نسألك اللطف فيه والحمد الله على كل حال.

Security team

تصميم الستايل علاء الفاتك    http://www.moonsat.net/vb