الرئيسية التسجيل مكتبي الرسائل الخاصة  
السلام عليك ياعين الحياة
العراق منتصرا
عدد مرات النقر : 587
عدد  مرات الظهور : 2,395,388

فرفشات


العودة   منتديات عشاق الامام علي > • عشاق العام • > عشاق أحداث العالم
عشاق أحداث العالم • يخص الأخبار و الآحداث السياسية و العالمية من كل أنحاء العالم °يمنع وضع أي أخبار تدخل في السياسة الداخلية° •

Like Tree1Likes

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-21-2014, 02:21 PM رقم المشاركة : 721
معلومات العضو

إحصائية العضو







العقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud of

العقيلة غير متواجد حالياً

 



اوسمتي

كاتب الموضوع : Mahdi Ali المنتدى : عشاق أحداث العالم
افتراضي

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة



الرئيسيةالاخبار
هيئه المواكب الحسينية تواصل استعداداتها المبكرة لشهر محرم الحرام في كربلاء المقدسة

2014/10/20 | المشاهدات: 406

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
تواصل هيئة المواكب الحسينية في إنشاء سرادق العزاء الحسيني استعدادا لشهر محرم الحرام والأيام العشرة الأولى منه وذلك لتقديم الخدمات لزوار ابا عبد الله الحسين (عليه السلام). ومن اجل التسليط الضوء على مجمل العمل في الايام التي تسبق عاشوراء الحسين التقى الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة بالحسيني (ابو عبد الله) مسؤول موكب ام البنين (عليها السلام) فتحدث قائلا : نستعد ويستعد كل غيور من اهالي كربلاء لايام عاشورا هذه الايام الاليمه على شيعه أمير المؤمنين (عليه السلام) وهي تقبل علينا مثخنه بالدماء بذكر استشهاد سيد شباب اهل الجنه الامام الحسين (عليه السلام)،لذا ننشأ هذه السرادق والتكايا لخدمه الزائرين المشاركين في الم الحسين وأهل بيته من خلال توفير الماء بالدرجه الأولى لكون الحسين استشهدا عطشانا وتوفير انواع الطعام طول ايام عاشوراء بالاضافة الى الشاي والحليب وغيرها"موضحا"ان العتبة الحسينية المقدسة وأمينها العام سماحه الشيخ عبد المهدي الكربلائي قدمت لنا جميع الخدمات والمستلزمات التي نحتاجها لخدمت الزائرين.

"مبينا" ان الموكب ام البنين (عليها السلام ") تأسس سنة ( 1995) واجهنا صعوبات عديدة في زمن النظام البائد ورغم كل هذه الصعوبات كان الموكب يعمل لخدمة زوار الامام الحسين (عليه السلام) ،وعبر ابو عبد الله عن نشكر للعتبة وامينها العام وجميع المسؤولين فيها لما قدموه للمواكب الحسينية الكربلائية لتكون جاهزة في عطاء للزائرين الى كربلاء.

محمد رحمن المسعودي

الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة







التوقيع



رد مع اقتباس
قديم 10-26-2014, 09:18 AM رقم المشاركة : 722
معلومات العضو

إحصائية العضو







العقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud of

العقيلة غير متواجد حالياً

 



اوسمتي

كاتب الموضوع : Mahdi Ali المنتدى : عشاق أحداث العالم
افتراضي

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

الرئيس الشيشاني يكشف مفاجأة.. ويأمر باعتقال "أبو بكر البغدادي"..!

2014-10-22 12:55
- الجوار: صرح الرئيس الشيشاني "رمضان قاديروف" أنه كلف أعوانه بالبحث والقبض على زعيم تنظيم "داعش" أبو بكر البغدادي، باعتباره جاسوسًا أمريكيًا ومتعديًا على المسلمين.
وبحسب ما ذكره موقع "صوت روسيا" الثلاثاء (21 أكتوبر 2014)، قال قاديروف، إنه أمر رجالًا من أمنه بالبحث عن البغدادي، الذي اختفى بعد أن ألقى خطبته حول تصديه للخلافة في الموصل.

وأوضح رئيس الشيشان أن البغدادي مطلوب لديهم لكي يكشف للعالم حقيقته وهي أنه عميل وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية، وكذلك يعتذر عن قتل المسلمين.

وطالب قاديروف، بـ"فصل الإنترنت" في دولته والأقاليم الروسية الأخرى لمواجهة تنظيم "داعش"، مؤكدًا أنه في المقدور منع مد نفوذ "داعش" إلى الشباب، من خلال مراقبة الإنترنت حتى لا يجد من يروجون لداعش قنوات تروج أفكارهم.

وكان قاديروف اتهم في وقت سابق، المدير السابق لوكالة الاستخبارات المركزية، ديفيد باتريوس، بتجنيد أبو بكر البغدادي عميلاً لدى المخابرات الأمريكية.







التوقيع



رد مع اقتباس
قديم 10-28-2014, 10:33 AM رقم المشاركة : 723
معلومات العضو

إحصائية العضو







العقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud of

العقيلة غير متواجد حالياً

 



اوسمتي

كاتب الموضوع : Mahdi Ali المنتدى : عشاق أحداث العالم
افتراضي

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
الصحن الحسيني الشريف يشهد أول أيام شعائر عاشوراء بمشاركة نازحي امرلي والموصل

2014/10/27 |

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
بدأت مواكب العزاء العاشورائي بالتوافد للمرقدين الطاهرين للإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العباس عليهما السلام وذلك وفقاً لجدول زمني ومكاني تم وضع الية مدروسة من قبل قسم المواكب والهيئات الحسينية التابع للعتبتين المقدستين الحسينية والعباسية لضمان انسيابية حركتها وعدم تقاطعها مع المواكب الاخرى.
وقال مازن الوزني مسؤول المواكب :تبدأ مواكب العزاء منذ اليوم الأول من محرم الحرام في كل عام وحتى العاشر منه والذي يوافق ذكرى استشهاد الإمام الحسين وأهل بيته وأنصاره في عام 61 هـ وتأتي هذه المراسيم ضمن منهاج وخطة وضعتها العتبتين المقدستين خاصة بزيارة عاشوراء ومواكبها وقد سخرت جميع إمكانيتها من تهيئة وخلق أجواء عزائية خاصة بحركة الزائرين والمواكب وأعدت خطة أمنية وخدمية لها.
ومن خلال موكب العباسية فان قضيتي امرلي والموصل كانتا حاضرتين في كلمات المعزين في اول يوم مراسيم عاشوراء لعام 1436هـ .
محمد رحمن المسعودي
الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة







التوقيع



رد مع اقتباس
قديم 10-30-2014, 10:23 AM رقم المشاركة : 724
معلومات العضو

إحصائية العضو







العقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud of

العقيلة غير متواجد حالياً

 



اوسمتي

كاتب الموضوع : Mahdi Ali المنتدى : عشاق أحداث العالم
افتراضي

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


الرئيسيةأخبار خارجية
عاشوراء وفلسفة الثورة ضد الفساد..حلقة نقاشية تعقدها مؤسسة النبأ للثقافة والاعلام

2014/10/29 |


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


عقدت مؤسسة النبأ للثقافة والإعلام حلقة نقاشية بعنوان (عاشوراء وفلسفة الثورة ضد الفساد ) ، في محافظة كربلاء المقدسة .
وقال مدير البرنامج الكاتب الصحفي علي الطالقاني: شارك في الندوة مجموعة من الباحثين والمختصين من خلال مناقشة عدة محاور كان اولها المحور التاريخي والاجتماعي وتأثيرات الثورة الحسينية واستنهاضها للواقع الشيعي للدكتور علي السعدي المتخصص في علم الاجتماع السياسي، اما المحور الثاني كانت المشاركة من قبل الشيخ عبد الحسن الفراتي حول مخاطر الفساد وآليات التصدي لها، والمحور الثالث كانت مشاركة الدكتور عادل محيي التدريسي في جامعة كربلاء الذي تحدث عن الجوانب الأخلاقية للثورة وعن اهمية انعكاسها على الواقع الاسلامي. اما المحور الرابع تم من خلاله فتح باب النقاش والمداخلات.
وقد شارك في الحلقة النقاشة عدد كبير من الاختصاصين والاساتذه الجامعين والصحفيين وعدد من الكوادر النسوية في كربلاء.
وكالات / الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة







التوقيع



رد مع اقتباس
قديم 10-31-2014, 06:59 PM رقم المشاركة : 725
معلومات العضو

إحصائية العضو







العقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud of

العقيلة غير متواجد حالياً

 



اوسمتي

كاتب الموضوع : Mahdi Ali المنتدى : عشاق أحداث العالم
افتراضي

مواكب ليل عاشوراء تطلق ( الردّات الحسينية ) بيوم العباس (عليه السلام)

2014/10/31 | المشاهدات: 44

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
المواكب الحسينية المعزية بعد صلاة المغرب من السادس من شهر محرم الحرام (يوم العباس عليه السلام) بالانطلاق من مناطق متعددة في مدينة كربلاء المقدسة تتقدمها الرايات التي يحملها عدد من الشبان المؤمنين والمستعدين بالتضحية من أجل نصرة إمام الحق الحسين بن علي (عليهما السلام)، حيث امتلأت الشوارع الرئيسة من المدينة المقدسة بعدة مواكب حسينية توالت بعضها خلف بعض وهي تردد(الردّات الحسينية) المعروفة بمضامينها الدينية والسياسية والتربوية إذ يحرص أهالي كربلاء المقدسة وزوارها الكرام على سماعها ومتابعتها والانشداد لها والاندماج التام معها كونها تقدم لهم وصفا مهما للوضع السياسي الماضي والراهن وتداخلاته وسبل علاجه كما تقدم مواكب أخرى (ردّات حسينية) تحرص على تقديم المشورة والتوجيهات التربوية المستمدة من مآثر أهل البيت ومن واقعة الطف التي طرزت بالدم الطهور للإمام الحسين وذويه وصحبه عليهم السلام أجمعين.
والمعروف إن اليوم السابع للإمام العباس (عليه السلام) فكانت (الردات الحسينية) تتطرق لسيرة هذا الإمام المزدهية بالتضحية ولإيثار بالنفس من اجل أخيه الحسين وذويه وصحبه (عليه السلام).
ليل اليوم السادس من عاشوراء تركزت على (ردّات) عزاء العباسية وباب الخان على الوضع السياسي العراقي وفضح الكثير من الأخطاء التي وقع فيها السياسيون عن قصد او بدونه وتابعنا الكثير مما حفلت به هذه الليلة(بعد صلاة المغرب والساعات التي تلتها) من شعائر مقدسة حرص أهالي كربلاء وزوار الأئمة الأطهار(عليهم السلام) على تأديتها في أحلك الظروف وأصعبها خاصة تحت سطوة النظام السابق الذي حرّم على الزوار الكرام نعمة الزيارة ونعمة ممارسة الشعائر الحسينية الخالدة.
وقد زخم الزوار الأفاضل الذي راح يتزايد يوما بعد يوم وما صاحب ذلك من خدمات حسينية جليلة تقدمها (التكايا) بأنوارها الساطعة والحسينيات والدور السكنية للزوار الكرام،حيث امتلأت الحسينيات بوجبات الأكل ونصبت السرادق(الجوادر) المضاءة بالمصابيح طيلة ساعات الليل في عموم شوارع المدينة المقدسة وفروعها لكي تقدم ما يحتاجه ممن حلَّ زائرا على ارض الحسين (عليه السلام) ابتداء من الماء مرورا بشاي ابو علي ووجبات الـ(التمن والقيمة) كما فتح أهالي المدينة المقدسة بيوتهم للزوار الكرام للراحة والمنام وتقديم وجبات الأكل أيضا.
وفي شارع قبلة الإمام الحسين ع(شارع أبو الفهد) وشارع الإمام العباس (عليه السلام) توالت المواكب الحسينية بعضها خلف بعض وهي تردد مآثر الإمام العباس (عليه السلام) في التضحية والشجاعة، وترافق ذلك مع وجود الحشود الكبيرة من الزوار الكرام الذين اصطفوا بعضهم الى جانب بعض وهم يرددون مع المواكب الحسينية لأهالي/ باب الخان وباب الطاق (وا حسين وا حسين وا حسين) حيث دوّى ليل المدينة المقدسة وشوارعها(بردّات) الجوقات التي تتوالى خلف بعضها وهي تسلم الردة الى من يسبقها ويليها من جوقات اخرى في أجواء حافلة بالخشوع والإيمان حيث الجميع يستذكر في مثل هذه الايام فاجعة الإمام الحسين وأهله وصحبه الأكرمين رضوان الله عليهم أجمعين ودور العباس (عليه السلام) في درء العطش عن أطفال الحسين ونسائه وصحبه (عليه السلام)، فتقام هذه الشعائر تعبيرا عن محبة الحسين ع والإيمان بفكره الإنساني الخلاق الذي يهدف بالدرجة الأولى الى تحرير الإنسان من أغلال الظلم والطغيان أيا كان نوعها او مصدرها.
وفي هذا اليوم نستذكر تضحيات العباس (عليه السلام) ونستمد منه روح التضحية والإيثار والشجاعة المتميزة، وعلق أحد الزوار الكرام( السيد أبو دعاء) على منظر كربلاء المقدسة وهي تحتشد بالمواكب الحسينية وبالشعائر العاشورائية المستمرة منذ عدة أيام قائلا:
هذه هي كربلاء الحسين شعلة من الإيمان تنير قلوبنا جميعا وبلا استثناء ولو تبحث بين الزوار الآن ستجد منهم الذي جاء من آخر الدنيا كي يتبرك بهذه التربة المقدسة والمطهرة بدم الحسين (عليه السلام) ، ما كنا نعيش مثل هذه الشعائر منذ عقود حتى انجلت الغمة وسقط طاغوت الظلم وعاد المؤمنون من شيعة امير المؤمنين ومن كل المسلمين يقيمون هذه الشعائر المقدسة تضامنا وتماشيا مع الفكر الحسيني الوّهاج.
ولم تقتصر هذه الشعائر على مركز المدينة المقدسة بل شملت عموم أحيائها، حيث توزعت السرادق(الجوادر) في شوارع وساحات الأحياء كحي العامل والحي العسكري وحي الغدير وحي الحسين وغيرها، وقد كانت لنا وقفة مع موكب( هيئة لواء الحجة) في حي النصر حيث نُصب (جادر) كبير في الشارع العام للحي وتوزعت الأضواء مقدمة الجادر وجانبيه وعلت الإعلام فوقه وتابعنا شباب هذا الموكب وهم يؤدون شعيرة عزاء(الزنجيل) وكانت أصوت الصنوج تملأ فضاء الحي مع (ردّات) حسينية تخلد مآثر ومناقب آل البيت (عليهم السلام).
وقال السيد (أبو علي من أهالي منطقة الفسحة): أننا نقيم هذه الشعيرة لنستقطب الشباب في هذا الحي والحمد لله هناك حضور فاعل ومشاركات الشباب الحسيني ترونها الآن بعيونكم، أنهم لا يبخلون بشيء أبدا من اجل نصرة أمامنا الحسين (عليه السلام) وتخليد ذكراه العطرة والتمسك بمبادئه الخالدة على مر التأريخ.ومع هذه الأجواء الحسينية العابقة بالقدسية والإيمان كانت مواقد الشاي والأكل منصوبة ومتواصلة وهي تقدم لكل الحاضرين.
هذه هي صورة مدينة كربلاء المقدسة او جانبا منها وهي تعيش ذكرى استشهاد الإمام الحسين (عليه السلام) وتحيي وقائع وأحداث الطف التي وضعت حدا لانهيار المبادئ الإسلامية، وكما قلنا ان اليوم السابع مخصص لاستذكار ما قام به العباس (عليه السلام) من دور في مساندة أخيه الحسين (عليه السلام) وصحبه وذويه وهم يسطرون أروع الملاحم الإنسانية في التأريخ.
أنمار البصري
الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة







التوقيع



رد مع اقتباس
قديم 11-02-2014, 07:24 PM رقم المشاركة : 726
معلومات العضو

إحصائية العضو







العقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud of

العقيلة غير متواجد حالياً

 



اوسمتي

كاتب الموضوع : Mahdi Ali المنتدى : عشاق أحداث العالم
افتراضي

عرس كربلائي يثير الشجن ويوجع القلب تشهده مدينة الحسين في الثامن من محرم الحرام

2014/11/2 | المشاهدات: 236

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
أجواء روحانية تنثر عبق العرس المحمدي الذي أفل شبابه في أوج أحداث الطف لتصعد روحه فياضة الى أعالي السماء مع الشهداء والصديقين لينير السماء بضوء شبابه الذي ابى ان ينطفي من عهد الطف الاول، ليكون رمزا سماويا يهل كل ثامن من محرم الحرام ليعيد عاشقي أهل البيت (عليهم السلام) ذات المراسيم التي عقدها الحسين (عليه السلام) واحتفلت بها زينب العقيلة (عليها السلام) بين صولات الغدر (اليزيدي) المتعطش لإنهاء رسالة السماء..فتتوافد المواكب العاشورائية في مدينة كربلاء المقدسة وهي تحمل الشموع وقبة (القاسم عليه السلام ) المضاءة بكواكب الدر لإحياء مراسيم الزفافذكرى زفافه في اليوم الثامن من محرم الحرام وهي تجوب شوارع المدينة التي شهدت عرسه وهي تطلق الأهازيج الحسينية بذكراه وشبابه لتدخل الحرمين الشريفين لإقامة مجالس العزاء في هذه الذكرى الأليمة بأجواء العرس.
فشهدت كربلاء المقدسة هذا اليوم صورا ناطقه للعرس ،صورا تجعل الناظر اليها يحوم كالحمامة المجروحة في جوف السماء يتألم وجعا،وينحب بالبكاء على عرس القاسم بن الحسن (عليهما السلام) الذي لم تمنحه الخيل وقتا لإتمام مراسيم عرسه ،فكان موكب الصفارين في كربلاء هز أركان المدينة بالصور الحية للملحمة القاسمية في جوف الطف وتلاحقه بذات الجمال المواكب والهيئات الحسينية وهي تتوج مقدمة مواكبها بجمال الله تعالى على الارض.
ويذكر ان قضية القاسم (عليه السلام) من القضايا المهمة جدا والتي يجب ان يسلط الضوء على أنوار من آل محمد (عليهم السلام) لنعرف عظمة ما قام به الإمام الحسين (عليه السلام) وفي تلك الظروف الحرجة ،العصيبة المدلهمة ولأهمية ما قام به لما أنجز العقد المبارك تحت الأسنة والسيوف وفي لهيب أشعة الشمس.
ويعد القاسم بن الإمام الحسن (عليهما السلام) الذي لم يبلغ الحلم احد ابطال يوم عاشوراء تقدم بين يدي عمه الحسين (عليهما السلام) للدفاع عن الرسالة المحمدية ويسطر في تاريخ البطولات المشرف اروع صور الصبر والتضحية ويكون منارا للشباب الحسيني الملتزم المجاهد والصادق لما عاهد الله عليه المتبع لامر إمامه في السراء والضراء.

حيدر عاشور العبيدي

الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة







التوقيع



رد مع اقتباس
قديم 11-05-2014, 02:21 PM رقم المشاركة : 727
معلومات العضو

إحصائية العضو







العقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud of

العقيلة غير متواجد حالياً

 



اوسمتي

كاتب الموضوع : Mahdi Ali المنتدى : عشاق أحداث العالم
افتراضي

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


الرئيسيةالتقارير
قصة واقعة السبع ... يجسدها الكربلائيون اثناء ركضة طويريج

2014/11/4 | المشاهدات: 131

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اعتاد الكربلائيون سنويا تجسيد واقعة السبع هذه الحادثة التي تناقلتها الألسن جيلا بعد جيل لغرض أخذ العبرة واستدرار العاطفة والدموع مواساة للإمام الحسين وأهل بيته وأصحابه الشهداء الأبرار وتعبيرا عن حالة التأثر الإنساني النبيل بمواقف التضحية والفداء التي سطروا ملاحمها صبيحة يوم العاشر من المحرم وبقيت خالدة إلى يومنا كأنها قلادة في جيد الزمان.
جرى هذا اليوم في مدينة كربلاء وخلال استمرارية وكضة الطويريج المليونية تجسيد واقعة السبع كواحدة من صور العزاء الحسيني المتوارثة واصطف الآلاف من الناس لمشاهدة الأسد وهو يقوم ببعض الحركات التي تثير في النفوس مشاعر الأسى والتفجع لما حل بالإمام الحسين وأنصاره يوم عاشوراء من شهر محرم الحرام سنة 61 هجرية.
وتفيد الرواية التاريخية بأن أحد الأسود الضارية اعترض الإمام علي بن أبي طالب عليه السلام لدى عودته من حرب صفين، مارا بكربلاء إلى الكوفة، فسأله الإمام الحسين عليه السلام:
أأنت في هذه الارض؟ قال بلى، فقال له الإمام: إذا وقعت حادثة كربلاء عليك أن تحفظ ولدي الحسين لكي لا تطأه الخيول فلما صار يوم عاشوراء ونزل الحسين بكربلاء وبعد قتله أمر ابن سعد ان يوطأ صدر الحسين وظهره، فلما سمعت النساء ما أراده ابن سعد جعلن يبكين، وكانت هناك غابة من قصب، خرج الأسد منها مسرعا وهز برأسه، فلما جاءوا إلى جسد الحسين ليطأوه ربض عن جثته، فأحجمت الخيل ان تدوس صدره
هذه الرواية ترمز إلى أن الحيوان المفترس يخدم الحق ويدافع عن ثورة المظلومين فيما يخونه آل أمية وأتباعهم الذين لبسوا الاسلام لغرضهم الخاص. كما تدلل على عظم المأساة التي جرت على أهل بيت النبوة لدرجة انها استدرت عواطف الحيوان فضلا عن الإنسان

وتذكر كتب التاريخ وما أكده الأئمة المعصومين (عليهم السلام) روي عن رجل أسدي قال:
كنت نازلا على نهر العلقمي بعدارتحال [ العسكر ] عسكر بني امية ، فرأيت عجائب لا أقدر أنأحكي إلا بعضها منها : أنه إذا هبت الرياح تمر علي نفحات كنفحات المسك
والعنبر ، وإذا سكنت أرى نجوما تنزل من السماء إلى الارض ،
وترقى من الارض إلى السماء مثلها ، وأنا منفرد مع عيالي ، ولا أرى أحدا
أسأله عن ذلك ، وعند غروب الشمس يقبل أسد من القبلة فاولي عنه إلى
منزلي ، فإذا أصبحت وطلعت الشمس وذهبت من منزلي ، أراه مستقبل
القبلة ذاهبا .فقلت في نفسي : إن هؤلاء خوارج قد خرجوا على عبيدالله بن
زياد ، فأمر بقتلهم ، وأرى منهم ما لم أره من سائر القتلى ، فوالله هذه
الليلة لابد من المساهرة لأنظر هذا الاسد أيأكل من هذه الجثث أم لا .
فلما صار عند غروب الشمس ، وإذا به قد أقبل فحققته فإذا
هو هائل المنظر ، فارتعدت منه وخطر ببالي إن كان مراده لحوم بني آدم
فهو يقصدني ، وأنا احاكي نفسي بهذا فمثلته ، وهو يتخطى القتلى حتى
وقف على جسد كأنه الشمس إذا طلعت ، فبرك عليه ، فقلت : يأكل منه ؟ !
فإذا به يمرغ وجهه عليه وهو يهمهم ويدمدم .
فقلت : الله أكبر ما هذه إلا اعجوبة ، فجعلت أحرسه حتى اعتكر الظلام ،
وإذا بشموع معلقة ملات الارض ، وإذا ببكاء ونحيب ولطم
مفجع ، فقصدت تلك الاصوات فإذا هي تحت الارض ، ففهمت من ناع
فيهم يقول : واحسيناه ، وا اماماه ، فاقشعر جلدي ، فقربت من الباكي
وأقسمت عليه بالله وبرسوله من تكون ؟ فقال : إنا نساء من الجن ،
فقلت : وما شأنكن ؟ فقلن : في كل يوم وليلة هذا عزاؤنا على الحسين -
عليه السلام - الذبيح العطشان .فقلت : هذا الحسين الذي يجلس عنده الاسد ؟
قلن : نعم ، أتعرف هذا الاسد ؟ قلت : لا .
قلن : هذا أبوه علي بن أبي طالب - عليه السلام - ، فرجعت ودموعي
تجري على خدي
ابراهيم العويني
الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة







التوقيع



رد مع اقتباس
قديم 11-05-2014, 05:12 PM رقم المشاركة : 728
معلومات العضو

إحصائية العضو








ولاية علي حصني is a jewel in the roughولاية علي حصني is a jewel in the roughولاية علي حصني is a jewel in the roughولاية علي حصني is a jewel in the rough

ولاية علي حصني غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : Mahdi Ali المنتدى : عشاق أحداث العالم
افتراضي

شكرا ع النقل اختي
هذه القصه لاول مرة اسمعها







التوقيع

يا وجيهاً عند الله اشفع لنا عند الله

رد مع اقتباس
قديم 11-05-2014, 05:15 PM رقم المشاركة : 729
معلومات العضو

إحصائية العضو








ولاية علي حصني is a jewel in the roughولاية علي حصني is a jewel in the roughولاية علي حصني is a jewel in the roughولاية علي حصني is a jewel in the rough

ولاية علي حصني غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : Mahdi Ali المنتدى : عشاق أحداث العالم
افتراضي

قوات مشتركة تستعيد السيطرة على زمار العراقية من داعش

2014-11-03 حسن العبيدي من بغداد


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


أعلنت وزارة الدفاع العراقية أن قوات الجيش العراقي تمكنت يوم السبت (25 أكتوبر/تشرين الأول) بالاشتراك مع القوات الكردية من استعادة السيطرة على مدينة زمار، 40 كيلومتراً شمال الموصل، من قبضة تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" (داعش).


وقال بيان صادر عن الوزارة إن الهجوم المشترك استمر لمدة يومين وألحق خسائر كبيرة في صفوف داعش.
وقال وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي في مؤتمر صحافي عقده بمبنى البرلمان يوم الأربعاء إن" قوات عراقية خاصة تابعة لقيادة القوات البرية بالجيش شاركت قوات البيشمركة في تحرير مدينة زمار بمحافظة نينوى بعد معارك مشرفة أبدت فيها القوات المحررة بطولة وإصرار على النصر".
وأوضح العبيدي أن "القوات الكردية نجحت في مطاردة فلول عناصر داعش الفارة من مركز المدينة إلى قرى قريبة باتجاه الموصل واعتقلت وقتلت منهم العشرات".
من جانبه، أرجع المتحدث باسم وزارة الدفاع العراقية اللواء الركن محمد العسكري الفضل في القضاء على دفاعات العدو وتدمير مصادر النيران الكثيفة للغطاء الجوي الذي وفره التحالف الدولي.
وأوضح العسكري في حديث لموطني "إن قوات الجيش والبيشمركة شكلت قوة متناسقة ضاربة تمثل نموذج للدفاع المشترك عن الأراضي والمدن العراقية. ونحن سنستمر في هذا التعاون والتنسيق بالتقدم إلى بلدات أخرى بعد تأمين المناطق الحالية التي تم السيطرة عليها بشكل كامل".
وقال عضو لجنة الأمن والدفاع البرلمانية حما خليل إن استعادة السيطرة على زمار مهم للغاية لإيقاف خط إمدادات داعش من الأسلحة والمقاتلين.
وأضاف أن "زمار تقع في مفترق طرق بين الموصل وجبال سنجار وقرة قوش وحدود محافظتيّ أربيل ودهوك، وبذلك تكون أهم طرق داعش الرئيسة في التنقل قد قطعت".
وأشار في حديثه لموطني إلى أن تحرير زمار جاء بعد تحرير جرف الصخر، مضيفاً أن مثل هذه الانتصارات كفيلة برفع الروح المعنوية للعراقيين ككل وهبوطها لدى داعش وأنصارها.
عمل متواصل

من جانبه، قال العقيد حاجي صالح خوشناو آمر اللواء الثاني بقوات البيشمركة لموطني إن 86 قتيلاً من داعش سقطوا خلال معركة زمار، وأن 47 آخرين اعتقلوا، من بينهم 18 مسلحاً من جنسيات أجنبية مختلفة.
وأضاف أن القوات المشتركة استولت كذلك على أسلحة ودروع ومعدات ثقيلة من داعش.
وذكر أن القوات الكردية "فككت أكثر من 150 عبوة ناسفة، ولا زالت هناك الكثير من الأجسام المتفجرة تعمل القوات العراقية الخاصة والبيشمركة على تفكيكها".
وأضاف أن القنابل التي يتعذر إبطالها ستم تفجيرها عن بعد.
وتابع خوشناو أنه سوف يُسْمَح بعودة بعض العوائل يوم السبت المقبل بعد أن جرى تطهير ثلاثة أحياء في المدينة من أثار الألغام والمتفجرات.
وأشار إلى أن العوائل الباقية ستتمكن من العودة إلى منازلها بعد الانتهاء من تطهير باقي المناطق.
وأضاف "نأمل أن يكون ذلك سريعاً حيث يعاني المواطنون من سوء أحوالهم في المخيمات مع اشتداد البرد".
ولفت الى أن" داعش قامت بتفخيخ جرحى لها وآخرين قتلى قبل فرارهم، كما فخخوا مواقع كانوا يتحصنون بها".
الإشادة بتضحيات المقاتلين

من جانبه، أشاد المتحدث باسم قوات الكردية بأربيل، غياث سورجي بتضحيات الأكراد الذين قتلوا أثناء تأدية واجبهم.
وأشار الى أن ثلاثة أشقاء قتلوا في معارك تحرير زمار بعد إصراراهم على التقدم في اتجاه مواقع داعش.
وقال إن "الأشقاء الثلاثة هم أحمد ملا عثمان وفرست ملا عثمان ومولود ملا عثمان سقطوا في ساعة واحدة بين عدد من الشهداء الذين ضحوا بحياتهم من أجل تحرير المدينة".
بينما اعتبر نائب رئيس الوزراء العراقي صالح المطلك تحرير مدينة زمار بداية لتخلص العراق "من الأزمة الإرهابية الحالية".
وقال المطلك في حديث هاتفي لـموطني" نحن نتحدث عن دماء آلاف الأبرياء الذين قتلتهم داعش ومئات الآلاف من المهجرين ظلماً وعدواناً. لقد انتهت جولتهم وحانت جولة الحق".
وأكد أن مجلس الوزراء العراقي قرر تخصيص 20 مليار دينار عراقي (17 مليون دولار أميركي) لمدينة زمار من أجل إعادة تأهيل المؤسسات والدوائر الرسمية والمدارس والبنى التحتية.







التوقيع

يا وجيهاً عند الله اشفع لنا عند الله

رد مع اقتباس
قديم 11-06-2014, 04:52 PM رقم المشاركة : 730
معلومات العضو

إحصائية العضو







العقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud of

العقيلة غير متواجد حالياً

 



اوسمتي

كاتب الموضوع : Mahdi Ali المنتدى : عشاق أحداث العالم
افتراضي

١٢ نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

(150000) زائراً يؤدى عنهم بالإنابة مراسيم زيارة العاشر من محرم عند ضريح الإمام الحسين (تقرير مرئي)


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
أعلن مسؤول الإعلام الالكتروني في العتبة الحسينية المقدسة عن استكمال مراسيم الزيارة بالإنابة لـ(150000) زائرا راسلوا الموقع ووضعوا طلبات الزيارة بالإنابة والدعاء عنهم في يوم العاشر من محرم الحرام.
وقال (ولاء الصفار): إن شعبة الإعلام الالكتروني جمعت طلبات الزيارة بالإنابة التي وردتها عبر الصفحة الرسمية لموقعها بخصوص مراسيم يوم عاشوراء، مبينا إن جميع الطلبات التي بلغت (150000) طلبا تم إرسالها لشعبة السادة الخدم في العتبة الحسينية المقدسة لغرض أداء مراسيم الزيارة عند ضريح الإمام الحسين (عليه السلام) نيابة عنهم.
وأضاف الصفار إن جميع الأسماء تم إرسالها الى شعبة السادة الخدم التي قامت بتهيئة عدد من خدام الإمام الحسين الذين قاموا بأداء مراسيم الزيارة عن جميع الطلبات
واختتم الصفار حديثه بتقديم الشكر والتقدير والامتنان لشعبة السادة الخدم الذين كان لهم الفضل الكبير بإنجاح هذه الخدمة الكبيرة من خلال التواصل الدائم بالزيارة والدعاء والصلاة نيابة عن جميع محبي أهل البيت (عليهم السلام) في جميع أنحاء العالم، إضافة الى تقديم الشكر والتقدير لكوادر شعبة الإعلام الالكتروني الذين يبذلون جهودا متميزة لإنجاح هذه الخدمة.
يذكر إن شعبة الإعلام الالكتروني سبق لها أن أعلنت بأنها قامت بأداء مراسيم (الزيارة بالإنابة) لجميع الطلبات التي استلمتها للفترة من آذار (2013) لغاية آذار (2014) بلغت (18,100,597) طلبا من مختلف دول العالم، وان إدارة الموقع تقدم خدمة الزيارة بالإنابة مجانا لجميع الزائرين .
يمكنكم مشاهدة التقرير المرئي عبر الموقع الرسمي للعتبة من خلال الرابط التالي
http://www.imamhussain.org/video/watch=641&lng=1
كما يمكنكم مشاهدة التقرير المرئي عبر قناة العتبة الحسينية في موقع اليو تيوب من خلال الرابط التالي:



ولاء الصفار

الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة







التوقيع



رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
لديك, من, الاخبار, اليوم, الصحافة, اخر, انت, فلا, هي, ؟؟


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مريم نرمة.. رائدة الصحافة النسوية في العراق درر البتول منتدى التراث والحضارة 6 03-13-2016 05:51 PM
الايثار الشيخ عباس محمد من كل بستان زهرة 4 07-14-2015 05:08 PM
اختبار اليوم: ما مقياس توقعات النجاح لديك؟ العقيلة منتدى تطوير الذات والبرمجة العصبية 5 03-02-2014 03:02 PM
الصحافة الكورية تتغنى بمحترف الهلال بيونغ سو اميرة بأحساسي عشاق كرة القدم 5 05-27-2012 07:13 AM
الصحافة السعودية: لا أسمع.. لا أرى.. لا أتكلم محبوبي نور الله عشاق أحداث العالم 11 03-16-2011 09:11 AM


الساعة الآن 07:35 PM
تصميم وتطوير :علاء الفاتك


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
اللهم بحق أشرف خلقك محمد وبحق سيدة نساء العالمين الزهراء وبحق أمير المؤمنين علي وبحق الشهيد المظلوم أبي عبد الله الحسين وبحق كل أنبيائك ورسلك وبحق التورة والإنجيل والقرآن وبحق القائمان بأمرك المسيح والمهدي أحفظ هذا الصرح الذي هو من فضلك ومن خيرك ومن كرمك ومن عطائك ومن نورك. قسماً بكل أسمائك وكل صفاتك ما هو إلا للوصل لرضائك ولنصرة أهل بيت رسول الله الذين كرمتهم بذكرهم في كتابك المجيد, وما هو إلا صرح لإحقاق الحق على الباطل, ولنصرة المظلوم على الظالم, ولدعم المقاوم أمام المحتل, ولتمهيد ظهور القائدان القائمان بأمرك. اللهم إنّا لا نسألك رد القضاء بل نسألك اللطف فيه والحمد الله على كل حال.

Security team