الإهداءات


   
العودة   منتديات عشاق الامام علي > • عشاق الإسلامية • > شمس القلب وقمر الروح ( ياعلي مدد يافاطمة سدد )

   
شمس القلب وقمر الروح ( ياعلي مدد يافاطمة سدد ) مرج البحرين يلتقيان : نور على نور من سما نورهما شعت الاكوان ومن عبير لطفهما سكنت قلوب محبيهما فعلهما وعلى كل من والاهما كل التحية والسلام

Like Tree5Likes
  • 3 Post By ابتهال
  • 1 Post By درر البتول
  • 1 Post By عاشق الغربه

إضافة رد
   
المنتدى المشاركات الجديدة ردود اليوم مشاهدة المشاركات المشاركة التالية
   
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
   
#1  
قديم 06-14-2016, 11:41 PM
ابتهال غير متواجد حالياً
Iraq     Female
لوني المفضل Blueviolet
 رقم العضوية : 5861
 تاريخ التسجيل : Nov 2015
 فترة الأقامة : 436 يوم
 أخر زيارة : 08-23-2016 (10:17 PM)
 الإقامة : العراق
 المشاركات : 2,308 [ + ]
 التقييم : 116
 معدل التقييم : ابتهال will become famous soon enoughابتهال will become famous soon enough
بيانات اضافيه [ + ]

اوسمتي

افتراضي فضائل علي بن ابي طالب بلسان اعدائه 4



·
فضائل علي بن أبي طالب بلسان أعدائه وفي نظرهم (4)
الأخت تعزي نفسها بأن قاتل أخيها هو علي بن أبي طالب.
عمرو بن عبد ود بن أبى قيس أخو بني عامر بن لؤي، فارس يَلْيَل، كان يُعد نظيراً لعنترة بن شداد العبسي، وقصته في معركة الخندق معروفة وهي –كما رواها الطبري (ج2، ص 239-240) وغيره- أن أحزاب المشركين لما حشدوا وجاؤوا للقضاء على الإسلام في المدينة المنورة حفر النبي (صلى الله عليه وآله) والمسلمون معه خندقاً حول المدينة وصاروا خلفه، فلم يستطع المشركون اقتحامه، إلا أن عمرو بن عبد ود ومعه أربعة فرسان( ) اقتحموا الخندق من مكان ضيق فيه، وجالوا أمام المسلمين فخرج علي بن أبي طالب ومعه مجموعة من المسلمين فسدوا تلك الثغرة التي اقتحم منها المشركون؛ لئلا يقتحم غيرهم.
ثم أقبل عمرو بن عبد ورد يرتجز ويدعو للبراز، والمسلمون لا يجرؤ أحد منهم على مبارزته، وهم في ذلك الموقف الذي وصفهم الله به في سورة الأحزاب إذ زلزلوا وزاغت الأبصار وبلغت القلوب الحناجر وتظنون بالله الظنونا( ).
فاستأذن علي بن أبي طالب من النبي في مبارزته فأذن له ودعا له وأعطاه سيفه كما هو مروي.
فقال له علي: إنك يا عمرو كنت تعاهد الله ألا يدعوك رجل من قريش إلى خلتين إلا أخذت منه إحداهما؟
قال: أجل.
قال له علي بن أبى طالب: فإني أدعوك إلى الله عز وجل وإلى رسوله والى الإسلام.
قال: لا حاجة لي بذلك.
قال: فإني أدعوك إلى النزال.
قال: إني لا أحب أن أقتلك فإن أباك كان نديمي.
أو قال: ولمَ يا ابن أخي فوالله ما أحب أن أقتلك.
قال علي: ولكني والله أحب أن أقتلك.
فغضب عمرو عند ذلك فاقتحم عن فرسه فعقره أو ضرب وجهه وقيل قطع ساقيه، وأقبل على علي فضربه على رأسه ضربة قوية فتلقاها علي بدرعه فكسرت الدرع ونزلت على خوذته فقدتها ووصل السيف إلى رأس علي ولم يقتله.
واعترضه علي بضربة على رجله فقطعها، فسقطت عمرو إلى الأرض ثم قتله علي، وقتل اثنين ممن معه، وهرب اثنان وعلق أحدهما في الخندق فنزل إليه علي فقتله.
ولم يسلبه درعه وثيابه، فقيل له: لماذا لم تأخذ ثياب عمرو ودرعه فإنها درع داوودية؟
فقال علي: إنما قتلناه لدينه لا لثيابه.
روى الأودي قال : سمعت ابن عياش يقول: لقد ضَرب عليّ ضربة ما كان في الإسلام ضربة أعزّ منها، .. وفي قتل عمرو بن عبد ود يقول حسّان بن ثابت:
أمســــــــى الفتى عمــرو بـن عبد يبتغي
بجــــــــــنوب يثــرب غـــــارة لم تنظر
ولقد وجــــدت ســـيوفنا مشــــــــــــهورة
ولقـــــد وجـــــدت جـيــــــادنا لم تقصر
ولقـــــد رأيــــت غـــــــداة بــــــدر عصبة
ضربوك ضرباً غير ضـــرب المخســــر
أصــــبحت لا تـــــدعى ليــــوم عظــــيمة
يا عمـــــرو أو لجســــــــيم أمــــر منكر
فسمعه أحَد بني عامر فأجابه وهو يرد عليه افتخاره بالأنصار قائلاً:
كـــذبتم وبــــيت اللّـــه لم تقتــــــلوننا
ولكن بســـــــيف الهاشــــميين فافخروا
بســـيف ابن عبد اللّه أحمد في الــوغا
بكف علــــــــيّ نلــتمُ ذاك فاقصـــــــــروا
فلم تقتلوا عمرو بن عبد ببأســــــــكم
ولكنــــــــــه الكفـــــو الهــزبر الغضــنفر
عليّ الذي في الفخــــر طال بنــــــاؤه
ولا تكثــــتروا الــدعـوى علينا فتحـقروا
وروي انه لما قتلَ عليٌّ (عليه السلام) عمرو بن عبد ودّ نعي إلى أُخته عمرة بنت عبدود، فلما جاءت إليه ورأته على حلّته لم يسلبه قاتله، قالت: من ذا الذي اجترأ عليه؟
قالوا لها : علي بن أبي طالب.
قالت : لم يعد موته إلا على يد كفو كريم، لا رقأت دمعتي إن هرقتها عليه، قتل الأبطال، وبارز الأقران، وكانت منيته على يد كفو كريم من قومه، ما سمعت بأفخر من هذا يا بني عامر، ثم أنشأت تقول:
لو كان قـــــاتل عمــــرو غير قاتله
لكنـــــتُ أبـــكي عـليه آخــــــر الأبد
لكــــن قــــــاتل عمرو لا يعــاب به
مــن كــــان يـدعى قديماً بيضة البلد
ثم قالت : واللّه لا ثأرت قريش بأخي ما حَنّت النيب –والنيب جمع ناب وهي المسنّة من النوق- كناية عن أنها لا تستطيع ذلك أبداً.
هوامش:
(1) عكرمة بن أبى جهل وهبيرة بن أبى وهب المخزوميان ونوفل بن عبد الله وضرار بن الخطاب بن مرداس أخو بني محارب بن فهر.
(2) وهو قوله تعالى: [إِذْ جَاؤُوكُم مِّن فَوْقِكُمْ وَمِنْ أَسْفَلَ مِنكُمْ وَإِذْ زَاغَتْ الْأَبْصَارُ وَبَلَغَتِ الْقُلُوبُ الْحَنَاجِرَ وَتَظُنُّونَ بِاللَّهِ الظُّنُونَا (10) هُنَالِكَ ابْتُلِيَ الْمُؤْمِنُونَ وَزُلْزِلُوا زِلْزَالاً شَدِيداً (11) وَإِذْ يَقُولُ الْمُنَافِقُونَ وَالَّذِينَ فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ مَّا وَعَدَنَا اللَّهُ وَرَسُولُهُ إِلَّا غُرُوراً (12) وَإِذْ قَالَت طَّائِفَةٌ مِّنْهُمْ يَا أَهْلَ يَثْرِبَ لَا مُقَامَ لَكُمْ فَارْجِعُوا وَيَسْتَأْذِنُ فَرِيقٌ مِّنْهُمُ النَّبِيَّ يَقُولُونَ إِنَّ بُيُوتَنَا عَوْرَةٌ وَمَا هِيَ بِعَوْرَةٍ إِن يُرِيدُونَ إِلَّا فِرَاراً (13) وَلَوْ دُخِلَتْ عَلَيْهِم مِّنْ أَقْطَارِهَا ثُمَّ سُئِلُوا الْفِتْنَةَ لَآتَوْهَا وَمَا تَلَبَّثُوا بِهَا إِلَّا يَسِيراً (14) وَلَقَدْ كَانُوا عَاهَدُوا اللَّهَ مِن قَبْلُ لَا يُوَلُّونَ الْأَدْبَارَ وَكَانَ عَهْدُ اللَّهِ مَسْؤُولاً (15) قُل لَّن يَنفَعَكُمُ الْفِرَارُ إِن فَرَرْتُم مِّنَ الْمَوْتِ أَوِ الْقَتْلِ وَإِذاً لَّا تُمَتَّعُونَ إِلَّا قَلِيلاً (16) قُلْ مَن ذَا الَّذِي يَعْصِمُكُم مِّنَ اللَّهِ إِنْ أَرَادَ بِكُمْ سُوءاً أَوْ أَرَادَ بِكُمْ رَحْمَةً وَلَا يَجِدُونَ لَهُم مِّن دُونِ اللَّهِ وَلِيّاً وَلَا نَصِيراً (17) قَدْ يَعْلَمُ اللَّهُ الْمُعَوِّقِينَ مِنكُمْ وَالْقَائِلِينَ لِإِخْوَانِهِمْ هَلُمَّ إِلَيْنَا وَلَا يَأْتُونَ الْبَأْسَ إِلَّا قَلِيلاً (18) أَشِحَّةً عَلَيْكُمْ فَإِذَا جَاء الْخَوْفُ رَأَيْتَهُمْ يَنظُرُونَ إِلَيْكَ تَدُورُ أَعْيُنُهُمْ كَالَّذِي يُغْشَى عَلَيْهِ مِنَ الْمَوْتِ فَإِذَا ذَهَبَ الْخَوْفُ سَلَقُوكُم بِأَلْسِنَةٍ حِدَادٍ أَشِحَّةً عَلَى الْخَيْرِ أُوْلَئِكَ لَمْ يُؤْمِنُوا فَأَحْبَطَ اللَّهُ أَعْمَالَهُمْ وَكَانَ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيراً (19) يَحْسَبُونَ الْأَحْزَابَ لَمْ يَذْهَبُوا وَإِن يَأْتِ الْأَحْزَابُ يَوَدُّوا لَوْ أَنَّهُم بَادُونَ فِي الْأَعْرَابِ يَسْأَلُونَ عَنْ أَنبَائِكُمْ وَلَوْ كَانُوا فِيكُم مَّا قَاتَلُوا إِلَّا قَلِيلاً (20) لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِّمَن كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيراً (21) وَلَمَّا رَأَى الْمُؤْمِنُونَ الْأَحْزَابَ قَالُوا هَذَا مَا وَعَدَنَا اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَصَدَقَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَمَا زَادَهُمْ إِلَّا إِيمَاناً وَتَسْلِيماً (22) ].

الدكتور عماد علي الهلالي




رد مع اقتباس
قديم 06-15-2016, 12:05 AM   #2
اميــ بكلمتي ــرة


الصورة الرمزية درر البتول
درر البتول متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1812
 تاريخ التسجيل :  Sep 2010
 أخر زيارة : اليوم (06:27 PM)
 المشاركات : 73,730 [ + ]
 التقييم :  960
 الدولهـ
Iraq
 الجنس ~
Female
 SMS ~
وانت الذي جئت مختلفا... لست صديقا ... ولا حبيبا .. ولكنك حيااااااة♤
لوني المفضل : Darkblue

اوسمتي

افتراضي



سلمت لنا عطاؤك اللا محدود
ولاعدمنا فيض اطروحاتك
أعذب التحايا لك


 
ابتهال likes this.
 توقيع : درر البتول

انا ملكة في زمن كثرت بيه الجواري

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة









رد مع اقتباس
قديم 06-15-2016, 12:50 AM   #3


الصورة الرمزية ابتهال
ابتهال غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5861
 تاريخ التسجيل :  Nov 2015
 أخر زيارة : 08-23-2016 (10:17 PM)
 المشاركات : 2,308 [ + ]
 التقييم :  116
 الدولهـ
Iraq
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Blueviolet

اوسمتي

افتراضي



اختي درر البتول
كم يسعدني مرورك
وتشجيعك الذي عطر متصفحي


 


رد مع اقتباس
قديم 06-15-2016, 01:02 AM   #4
يآرب عفوك


الصورة الرمزية ابله عطيات
ابله عطيات غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3750
 تاريخ التسجيل :  Nov 2012
 أخر زيارة : اليوم (05:41 PM)
 المشاركات : 1,289 [ + ]
 التقييم :  153
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Black

اوسمتي

افتراضي



سلام الله على امير المؤمنين
لاهنت بطرح المفيد


 
 توقيع : ابله عطيات





نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة



رد مع اقتباس
قديم 06-15-2016, 01:45 AM   #5


الصورة الرمزية ابتهال
ابتهال غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5861
 تاريخ التسجيل :  Nov 2015
 أخر زيارة : 08-23-2016 (10:17 PM)
 المشاركات : 2,308 [ + ]
 التقييم :  116
 الدولهـ
Iraq
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Blueviolet

اوسمتي

افتراضي



اشكر مرورك العطر
ابله عطيات


 


رد مع اقتباس
قديم 06-27-2016, 04:05 AM   #6
يـا علـي مـدد


الصورة الرمزية عاشق الغربه
عاشق الغربه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1710
 تاريخ التسجيل :  Sep 2010
 أخر زيارة : يوم أمس (10:07 PM)
 المشاركات : 28,430 [ + ]
 التقييم :  1926
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
ابغيرك فكرت قلت
بلكي انساك
طلع غيرك يشبهك
فكرت بيك
لوني المفضل : Black

اوسمتي

افتراضي



سلام الله عليك يااميرالمؤمنين يامولاي ياابالحسن ياعلي ابن ابي طالب
لك على الطرح النوراني
بارك الله فيك ويعطيك الله العافيه
تحياتي لك


 
ابتهال likes this.
 توقيع : عاشق الغربه

كن عن امورك معرضأً.. وكل الأمور إلى القضاء
لربـما اتسع المضيق ..وربـما ضـاق الفضـا
ولرب أمـر متعـب..لك في عواقبـه رضـا
الله يفعـل ما يشـاء ..فـلا تكـن متعرضـا
الله عـودك الجميـل..فقس على ما قد مضـى

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اُحبّ الصالحين ولست منهم... لعلّ الله يرزقنـي صلاحـاً


رد مع اقتباس
قديم 06-27-2016, 10:58 PM   #7


الصورة الرمزية ابتهال
ابتهال غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5861
 تاريخ التسجيل :  Nov 2015
 أخر زيارة : 08-23-2016 (10:17 PM)
 المشاركات : 2,308 [ + ]
 التقييم :  116
 الدولهـ
Iraq
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Blueviolet

اوسمتي

افتراضي



المؤمن كالغيث اينما وقع نفع
وهو كالشمس
كذلك ردودكم تنير متصفحي
شكراً على مروركم اخي عاشق الغربة


 


رد مع اقتباس
قديم 10-08-2016, 11:26 AM   #8
خــادمة اهــل البيت علـيهم السـلام


الصورة الرمزية العقيلة
العقيلة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4146
 تاريخ التسجيل :  Feb 2013
 أخر زيارة : 01-18-2017 (08:12 PM)
 المشاركات : 60,239 [ + ]
 التقييم :  1143
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي



ياعلي مدد
احسنتم وبارك الله بكم
شكرا لكم كثيرا


 
 توقيع : العقيلة





رد مع اقتباس
قديم 12-13-2016, 06:32 PM   #9


الصورة الرمزية ياحلاتي بناتي
ياحلاتي بناتي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5772
 تاريخ التسجيل :  Aug 2015
 العمر : 51
 أخر زيارة : 12-16-2016 (02:00 AM)
 المشاركات : 768 [ + ]
 التقييم :  42
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي



كُلْ الْشُكُرّ والْأمْتِنَانْ عَلَىّ هَذَا الْإنْتِقاءَ الْعَـطِرّ
ما نَنْحِـرِمْ مِنْ هَـذا الْعَطَـًـاءَ الْنَيْـٍـرّ
أسَئَلْ الْمُولى أنْ يَجْعَلَهُ فِـيّ مِيّزًانْ حَسَنَاتِكُمْ
عَلى مَحَبّـــة الهداآآة؛
مُحمَّدٍ وَآلهِ اَلأخَيَّــًـارّ
"عَلَيْـٍـَهْمُ الصَـلواتُ وَالْسَـًـلَاّمْ "

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة؛ دوماًاًاًاً نلْتَـــقينقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


 


رد مع اقتباس
إضافة رد

   
مواقع النشر (المفضلة)
   

   
الكلمات الدلالية (Tags)
ابي, اعدائه, بلسان, بن, علي, فضائل, طالب
   

   
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
فضائل علي بن ابي طالب بلسان اعدائه 11 ابتهال شمس القلب وقمر الروح ( ياعلي مدد يافاطمة سدد ) 4 12-13-2016 07:35 PM
فضائل علي بن ابي طالب بلسان اعدائه 12 ابتهال شمس القلب وقمر الروح ( ياعلي مدد يافاطمة سدد ) 4 12-13-2016 07:34 PM
فضائل علي بن ابي طالب بلسان اعدائه 9 ابتهال شمس القلب وقمر الروح ( ياعلي مدد يافاطمة سدد ) 6 12-13-2016 07:19 PM
فضائل علي بن ابي طالب بلسان اعدائه 13 ابتهال شمس القلب وقمر الروح ( ياعلي مدد يافاطمة سدد ) 5 12-13-2016 07:18 PM
فضائل علي ابن الي طالب بلسان اعدائه 3 ابتهال شمس القلب وقمر الروح ( ياعلي مدد يافاطمة سدد ) 7 12-13-2016 06:36 PM
   

   
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
   

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


Loading...


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2010
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
اللهم بحق أشرف خلقك محمد وبحق سيدة نساء العالمين الزهراء وبحق أمير المؤمنين علي وبحق الشهيد المظلوم أبي عبد الله الحسين وبحق كل أنبيائك ورسلك وبحق التورة والإنجيل والقرآن وبحق القائمان بأمرك المسيح والمهدي أحفظ هذا الصرح الذي هو من فضلك ومن خيرك ومن كرمك ومن عطائك ومن نورك. قسماً بكل أسمائك وكل صفاتك ما هو إلا للوصل لرضائك ولنصرة أهل بيت رسول الله الذين كرمتهم بذكرهم في كتابك المجيد, وما هو إلا صرح لإحقاق الحق على الباطل, ولنصرة المظلوم على الظالم, ولدعم المقاوم أمام المحتل, ولتمهيد ظهور القائدان القائمان بأمرك. اللهم إنّا لا نسألك رد القضاء بل نسألك اللطف فيه والحمد الله على كل حال.

Security team

تصميم الستايل علاء الفاتك    http://www.moonsat.net/vb