الرئيسية التسجيل مكتبي الرسائل الخاصة  
السلام عليك ياابا عبد الله السلام عليك ورحمة الله وبركاته
صلى الله على محمد وآله وسلم
عدد مرات النقر : 805
عدد  مرات الظهور : 1,447,786

الإهداءات


العودة   منتديات عشاق الامام علي > • عشاق الإسلامية • > شمس القلب وقمر الروح ( ياعلي مدد يافاطمة سدد )
شمس القلب وقمر الروح ( ياعلي مدد يافاطمة سدد ) مرج البحرين يلتقيان : نور على نور من سما نورهما شعت الاكوان ومن عبير لطفهما سكنت قلوب محبيهما فعلهما وعلى كل من والاهما كل التحية والسلام

Like Tree3Likes
  • 2 Post By ابتهال
  • 1 Post By درر البتول

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 06-23-2016, 09:44 PM
ابتهال غير متواجد حالياً
Iraq     Female
لوني المفضل Blueviolet
 رقم العضوية : 5861
 تاريخ التسجيل : Nov 2015
 فترة الأقامة : 392 يوم
 أخر زيارة : 08-23-2016 (09:17 PM)
 الإقامة : العراق
 المشاركات : 2,308 [ + ]
 التقييم : 116
 معدل التقييم : ابتهال will become famous soon enoughابتهال will become famous soon enough
بيانات اضافيه [ + ]

اوسمتي

02222255 فضائل علي بن ابي طالب بلسان اعدائه 11



فضائل علي بن أبي طالب بلسان أعدائه وفي نظرهم (11)
وفي الأمالي للطوسي عن محمّد بن إسحاق الحضرمي قال: (استأذن عمرو بن العاص على معاوية بن أبي سفيان، فلمّا دخل عليه استضحك معاوية، فقال له عمرو: ما أضحكك يا أمير المؤمنين؟ أدام اللَّه سرورك.
قال: ذكرت ابن أبي طالب وقد غشيك بسيفه فاتّقيته وولّيت.
فقال: أتشمت بي يا معاوية؟! وأعجب من هذا يوم دعاك إلى البراز فالتمع لونك، وأطّت أضلاعك، وانتفخ منخرك، واللَّه لو بارزته لأوجع قذالك (مؤخر رأسك)، وأيتم عيالك، وبزّك سلطانك.
وأنشأ عمرو يقول:
معاويَ لا تشمت بفارس بُهمةٍ
لقى فارساً لا تعتليه الفوارسُ
معاويَ لو أبصرت في الحرب مقبلاً
أبا حسن يهوي دهتك الوساوسُ
وأيقنت أنّ الموت حقّ وأنّهُ
لنفسك إن لم تمعن الركض خالسُ
دعاك فصمّت دونه الأُذن أذرعاً
ونفسك قد ضاقت عليها الأمالسُ
أتشمت بي إذ نالني حدُّ رمحهِ
وعضّضني ناب من الحرب ناهسُ
فأيّ امرئٍ لاقاه لم يلق شلوهُ
بمعترك تسفي عليه الروامسُ
أبى اللَّه إلّا أنّه ليث غابةٍ
أبو أشبل تُهدى إليه الفرائسُ
فإنّ كنت في شكّ فأرهج (الرهج الغبار) عجاجةً
وإلّا فتلك الترُّهات البسابسُ
فقال معاوية: مهلاً يا أبا عبد اللَّه، ولا كلّ هذا.
قال: أنت استدعيته)(1).
وفي المناقب لابن شهرآشوب قال: (لمّا نعي بقتل أمير المؤمنين دخل عمرو بن العاص على معاوية مبشّراً فقال: إنّ الأسد المفترش ذراعيه بالعراق لاقى شعوبه.
فقال معاوية:
قل للأرانب تربعْ حيث ما سلكتْ
وللظباء بلا خوف ولا حذرِ)(2).
وبعد استشهاد أمير المؤمنين (عليه السلام) واستتباب أمر مصر لمعاوية أعطاها لعمرو بن العاص، ولكنه ما فتئ يطالبه بخراج مصر وعمرو يمانع، حتى بعث إليه معاوية مؤكداً ليبعث الخراج فأجابه عمرو بقصيدة طويلة يذكر فيها كيف سانده وخالف الحق لأجله وسنذكر بعضاً منها هنا، قال عمرو:
معـاوية الفضل لا تنسَ لي
وعن سُبُل الحـق لا تعـدلِ
نسـيتَ احتـيالي في جُلَّقٍ
على أهلها يوم لـبس الحلي
وقد أقبلوا زمراً يهـرعون
مهاليع كالبقَرِ الجُفَّلِ
وقولي لهم إن فرض الصلاة
بغير وجودك لم تقبل
فبي حاربوا سيد الأوصياء
بقولي: دمٌ طُلَّ من نعثل
وكدتُ لهم: أن أقيموا الرماح
عليها المصاحف فـي القسطل
فقام البغـاة على حيدر
وكفّـوا عـن المشعل المصطلي
نسيتَ محاورة الأشـعري
ونحن علـى دومة الجندل
ألينُ فيطمع في جانبي
وسهمي قد غاص في المقتلِ
خلعتُ الخلافة من حيدرٍ
كخلع النعال مـن الأرجل
وألبستها لك لـما عجزت
كلبـس الخواتم في الأنمل
ورقّيتك المنبر المشمـخر
بلا حد سيف ولا منصل
وسـيّرتُ ذكـرك في الخافقين
كسـير الجنوب مـن الشمأل
ولولاي كنـت كمـثل النساء
تعـاف الخروج من المنزل
نصـرناك مـن جهلنا يا ابن هند
علـى الملأ الأعظم الأفضل
وحيث رفعناك فوق الرؤوس
نزلـنا إلـى أسفل الأسفل
وكـم قد سمعنا من المصطفى
وصايا مخصصة في علي
وفـي يـوم خـمٍّ رقى منبراً
وبلّغ والـركب لم يرحل
وفـي كفِّه كفُّه مـعلناً
ينادي بأمر العـزيز العـلي:
ألست بـكم مـنكمُ فـي النفوس
بأولـى؟ فقالوا بلى فأفعل
فأنحـله إمرة الـمؤمنين
من الله مستحلف المنـحل
وقال: فمن كنت مولىً له
فهذا لـه الـيوم نعم الولي
فـوالِ مُواليه يا ذا الجـلال
وعـادِ معادي أخي المرسل
ولا تنقضوا العهد من عترتي
فقاطِعـُهم بـيَ لم يوصل
فبَخبَخَ شيـخُك لمّا رأى
عُرى عَقْدُ حيدر لم تُحلل
فـقال له: ويـلكم فاحفظوه
فمدخله فيـكمُ مدخلي
وأما الذي كان من فعلنا
لفـي النار فـي الدرك الأسفل
وما دمُ عثـمان منجٍ لنا
مـن الله في الموقف المخجل
فمـا عذرنا يوم كشف الغطاء
لك الويل منه غداً ثـم لي
ألا يا ابن هند أبعتُ الجنان
بعهـد عهدتَ ولم توفِ لي؟
كأنك أُنسيتَ ليل الهرير
بصفـين مـن هولها المهول
وقـد بتَّ تذرق ذرق النعـام
حذاراً من البطل المُقبل
وحيـن أزاح جـيوش الضلال
ووافـاك كالأسـد المشـبل
وقـد ضاق منه عليـك الخناق
وصار بك الرحب كالغلغل
وقولك يا عمرو أين المفر
من الفارس القسور العيبلِ؟
ولما ملكت حماة الأنـام
ونالـت عصـاك يد الأول
منحت لغيري وزن الجبال
ولـم تعطني زِنةَ الخردل
وإنك من إمـرة المؤمنين
ودعوى الخلافة في معزل
ومالـك فيها ولا ذرة
ولا لجدودك بالأول
فإن كـان بينـكما نسبة
فأين الحسـام من المنجل
وأين الثرى من نجوم السماء؟
وأين معاوية من علي
فإن كنت فيها بلغت المنى
ففي عنقي رنـّةُ الجُلجُلِ.
فلما سمع معاوية هذه الأبيات لم يتعرض له بعد ذلك)(3).

هوامش
================================
(1) الأمالي للطوسي: ص 134/217، بشارة المصطفى: 270 ص، وفي وقعة صفّين: ص473.
(2) المناقب لابن شهرآشوب: ج2، ص85.
(3) راجع الغدير للعلامة الأميني: ج2، ص 114، وقال: (توجد منها نسختان في مجموعتين في المكتبة الخديوية بمصر كما في فهرستها المطبوع سنة 1307 ج 4 ص 314 وروى جملة منها ابن أبي الحديد في شرح نهج البلاغة 2 ص 522 وقال: رأيتها بخط أبي زكريا يحيى بن علي الخطيب التبريزي المتوفى 502. وقال الإسحاقي في (لطايف أخبار الدول) ص 41: كتب معاوية إلى عمرو بن العاص: إنه قد تردد كتابي إليك بطلب خراج مصر وأنت تمتنع وتدافع ولم تسيّره، فسيّره إليّ قولاً واحداً وطلباً جازماً، والسلام. فكتب إليه عمرو بن العاص جواباً وهي القصيدة الجلجلية المشهورة التي أولها: معاوية الفضل لا تنس لي..).


الدكتور عماد علي الهلالي




رد مع اقتباس
قديم 06-23-2016, 10:56 PM   #2
اميــ بكلمتي ــرة


الصورة الرمزية درر البتول
درر البتول غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1812
 تاريخ التسجيل :  Sep 2010
 أخر زيارة : يوم أمس (08:52 PM)
 المشاركات : 72,510 [ + ]
 التقييم :  942
 الدولهـ
Iraq
 الجنس ~
Female
 SMS ~
وانت الذي جئت مختلفا... لست صديقا ... ولا حبيبا .. ولكنك حيااااااة♤
لوني المفضل : Darkblue

اوسمتي

افتراضي



قمة الرووعة والجمااال
هنيئا للحرف حين يكتحل من عينيك
دمتِ ودام ألقكِـ المثمر
اجمل تحيه ملؤها الموده والتقدير





 
ابتهال likes this.
 توقيع : درر البتول

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة








رد مع اقتباس
قديم 06-24-2016, 12:48 AM   #3


الصورة الرمزية ابتهال
ابتهال غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5861
 تاريخ التسجيل :  Nov 2015
 أخر زيارة : 08-23-2016 (09:17 PM)
 المشاركات : 2,308 [ + ]
 التقييم :  116
 الدولهـ
Iraq
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Blueviolet

اوسمتي

افتراضي



المؤمن كالغيث اينما وقع نفع
وكذلك ردودكم
تنير متصفحي
شكرا لك درر البتول


 


رد مع اقتباس
قديم 10-16-2016, 07:00 AM   #4
خــادمة اهــل البيت علـيهم السـلام


الصورة الرمزية العقيلة
العقيلة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4146
 تاريخ التسجيل :  Feb 2013
 أخر زيارة : 12-05-2016 (07:50 PM)
 المشاركات : 59,383 [ + ]
 التقييم :  1102
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي



ياعلي مدد
احسنتم البحث العلوي المبارك
شكرا كثيرا لكم


 
 توقيع : العقيلة





رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
11, ابي, اعدائه, بلسان, بن, علي, فضائل, طالب


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
فضائل علي بن ابي طالب بلسان اعدائه 12 ابتهال شمس القلب وقمر الروح ( ياعلي مدد يافاطمة سدد ) 3 10-16-2016 07:00 AM
فضائل علي بن ابي طالب بلسان اعدائه 9 ابتهال شمس القلب وقمر الروح ( ياعلي مدد يافاطمة سدد ) 5 10-08-2016 10:22 AM
فضائل علي بن ابي طالب بلسان اعدائه 14 ابتهال شمس القلب وقمر الروح ( ياعلي مدد يافاطمة سدد ) 4 10-08-2016 10:21 AM
فضائل علي بن ابي طالب بلسان اعدائه 13 ابتهال شمس القلب وقمر الروح ( ياعلي مدد يافاطمة سدد ) 4 10-08-2016 10:21 AM
فضائل علي ابن الي طالب بلسان اعدائه 3 ابتهال شمس القلب وقمر الروح ( ياعلي مدد يافاطمة سدد ) 6 06-15-2016 12:44 AM


الساعة الآن 12:52 PM
تصميم وتطوير :علاء الفاتك


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2010
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
اللهم بحق أشرف خلقك محمد وبحق سيدة نساء العالمين الزهراء وبحق أمير المؤمنين علي وبحق الشهيد المظلوم أبي عبد الله الحسين وبحق كل أنبيائك ورسلك وبحق التورة والإنجيل والقرآن وبحق القائمان بأمرك المسيح والمهدي أحفظ هذا الصرح الذي هو من فضلك ومن خيرك ومن كرمك ومن عطائك ومن نورك. قسماً بكل أسمائك وكل صفاتك ما هو إلا للوصل لرضائك ولنصرة أهل بيت رسول الله الذين كرمتهم بذكرهم في كتابك المجيد, وما هو إلا صرح لإحقاق الحق على الباطل, ولنصرة المظلوم على الظالم, ولدعم المقاوم أمام المحتل, ولتمهيد ظهور القائدان القائمان بأمرك. اللهم إنّا لا نسألك رد القضاء بل نسألك اللطف فيه والحمد الله على كل حال.

Security team