فرفشات


   
العودة   منتديات عشاق الامام علي > • عشاق العام • > مرآة الحياة وساحة الافكار

   
إضافة رد
   
المنتدى المشاركات الجديدة ردود اليوم مشاهدة المشاركات المشاركة التالية
   
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
   
   
قديم 06-28-2016, 12:50 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو

إحصائية العضو







درر البتول غير متواجد حالياً

 



اوسمتي

المنتدى : مرآة الحياة وساحة الافكار
Icon4 الارواح جنود مجنده


الارواح جنود مجنده


مؤكد بإننا في جميعَ أيامنا مهما بلغت فينا الخلوة والإنطوائيه والعُزله عن بني الإنس وعالمهم إلاّ إننا في إصطدام


شبه مُستمر مع الإنسان الآخر ومؤكد كذلك بأن مثلما هُناك قلوب تنبض لنا بالحُب والإخلاص هُناك أيضاً قلوب تنفر


منّا لسببٍ تراهُ مُقنع أو رُبما غير مُقنع البته لكن فقط قلبُه ينفر منك وهُنا لانُحاسب شخص بشعور يشعره ولايليق

من الأساس مُحاسبته طالما لم يُضرك ولم يُحدث معك أي إصطدام تكون بِه محط ظُلم من لدنه والسبب شعور

يشعره .


وكما قال حبيبنا ونبيّنا مُحمد - صلى الله عليه وسلّم - فيما رواه أبي هريره - رضي الله عنه - " الأرواحْ جنودٌ مُجنّده ماتعارف

منها إئتلف وماتنافر فيها إختلف " وهذه جبلّه علينا التسليم لها و هكذا خُلقت أرواحنا لكن الذي ينبغي علينا التوقف عنده

عدم ظلم وإجحاف الآخر لمجرد أن روحك إختلفت وتنافرت عن روحه وقلبه ، بوقتٍ سابق حصل لي موقف مع أحدهم

- ويعلم الله إن قلبي لم يحمل ضده أي كره أو تخطيط لسوءْ أُحيطه به - لكن من بداية معرفتي بهذا الشخص وأنا أشعر

بثمة شعور يجعلني أنفرُ منه وعقلي يحاكيني ألاّ تحتكي معه إلاّ إن إضطررتُ لِذلك ليس لشئ لكن فعلاً أشعر بشعور

النّفور منه ولاسبب هناك مُقنع وخوفاً من ظلمه ولو كان على محمل الظنّ بيني وبين نفسِي كنت أنوءْ بنفسي من

الإحتكاك معه لكن كان للقدر كلمه أُخرى ووجدتُ نفسي مُرغمه لكي أحتك معه ومع تصاعد إحتكاكي معه إزداد ضيقي

من تواجده حولِي ولاأحدْ يلومنِي على شعور أشعره طالما لم أُبديه له ولم أقع بظلمه - بفضل الله - وقُرابة السنه

والنيف وإحتكاكي معه بتصاعد مستمر حتى أننّي أتذكر حديث أحدهم حول هذا الشخص وأتذكر أنّني قلت له لم أرى

منه سوءْ ولكن قلبي لاأجد أمامه سوى زيادة خطوات النّفور لكي تبتعد عنه وتسلم من ظلمه وضيق يكتنفُ نفسي

حتى حصل ماتوقعته نفسِي وأتى الوقت الذي بوجهي ينفجر بِه وأنه يمقتني ويكرهني بدرجة لاتُقدرها نفسِي لكن

لإننّي لم أضطر لمجاملته في يوم ولم أُبدي له شعور ينال إستحسانه كُنت قد توقعت مثل هذا وقلبِي دليلي .


بنهاية حديثي هذا أقول الحق مكفول للجميعْ بأن يكتم شعور يشعر بِه وإن قام بإبداءه سَ يقوم بمُضايقة الآخر

وخاصةً إن كان من غير سبب لِذلك أرى الأسلم - من باب الإنسانيّه - أن تكتمه وعليّ وأنتم كذلك تقبل أيّ شعور

تشعره بنظرة أو بتحيّة بارده أو حتى بهروب من مجلسك ولانُكلّف النّاس فوق طاقاتها لكن إيّاك ونفسي أن تقعي

بظلم أحد فقط لإن أهواءك لاتتفق مع أهواءه ..!



وإنتهي حديثي هذا وأرجو من الكريم المنّان أن يُلحف قلوبنا بالصبر

حيال ظلم بني البشر .


















التوقيع

انا ملكة في زمن كثرت بيه الجواري

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
























رد مع اقتباس
   
   
قديم 07-24-2016, 06:26 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو

إحصائية العضو








عاشق الغربه غير متواجد حالياً

 



اوسمتي

كاتب الموضوع : درر البتول المنتدى : مرآة الحياة وساحة الافكار
افتراضي

مشكوره على الطرح الجميل
سلمت يمناك ويعطييك الله العافيه
تحياتي لك







التوقيع


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
يللي تناشدني عليمن تهمل العيـن..كل البچه والنوح والحسره على احسـين
حبه ابگلبي او تظهره ابصبها ادموعـي..مجبور في حبه ولا شوفه ابطـوعي
ياليت گبل اضلوعه انرضت اضلوعـي..او من دون خده اتعفرت مني الخدين
أبچي على امصابه كل صبح او مسيـه..ابچي وساعد عالبچه الزهره الزچيه
لا زال تندب يا غريب الغاضريـه..يحسين وين اللي يواسيني عله احسـين
رد مع اقتباس
   
   
قديم 08-06-2016, 11:02 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو

إحصائية العضو







درر البتول غير متواجد حالياً

 



اوسمتي

كاتب الموضوع : درر البتول المنتدى : مرآة الحياة وساحة الافكار
افتراضي

نورت وعطرت المكان
لاحرمنا تواجدك اخي







التوقيع

انا ملكة في زمن كثرت بيه الجواري

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
























رد مع اقتباس
   
   
قديم 08-09-2016, 03:11 AM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو

إحصائية العضو








فورتين الحبيبة غير متواجد حالياً

 



اوسمتي

كاتب الموضوع : درر البتول المنتدى : مرآة الحياة وساحة الافكار
افتراضي

سلمت ع هذآ آلطرح والإنتقـآء
يعطيك الف ع ــــــافية
ودي







التوقيع

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
"(واصبر)" لحكم ربك "(فأنك بأعيننا)"
لاشيء يمنحنا قوة الصبر على الآمنا
مثل اليقين بأن 'ربنا الرحيم'
يرانا ونحن نتألم..
رد مع اقتباس
   
   
قديم 08-09-2016, 09:02 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو

إحصائية العضو







درر البتول غير متواجد حالياً

 



اوسمتي

كاتب الموضوع : درر البتول المنتدى : مرآة الحياة وساحة الافكار
افتراضي

نورتي متصفح ياغلاااا
لاحرمنا تواجدك







التوقيع

انا ملكة في زمن كثرت بيه الجواري

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
























رد مع اقتباس
   
إضافة رد

   
مواقع النشر (المفضلة)
   

   
الكلمات الدلالية (Tags)
مجنحه, الارواح, جنود
   

   
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مخاطر أكل أجنحه الدجاج ورقابها الدرة المصونة أرشيف عشاق الإمام علي (عليه السلام) 1 06-29-2014 02:09 PM
صراع جنود الرحمن مع جنود الشيطان الباطنية النفسية حر العلوم اسلامي هو حياتي 8 12-07-2012 08:17 PM
اندماج الارواح [email protected] مرآة الحياة وساحة الافكار 21 12-02-2012 04:46 PM
اتصال الارواح بالعالم ملاك العشق منتدى الصوتيات والمرئيات 14 07-18-2012 09:41 AM
سرار تجلوها الارواح عاشق الغربه مرآة الحياة وساحة الافكار 12 05-18-2012 02:27 AM
   

   
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
   

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


Loading...


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
اللهم بحق أشرف خلقك محمد وبحق سيدة نساء العالمين الزهراء وبحق أمير المؤمنين علي وبحق الشهيد المظلوم أبي عبد الله الحسين وبحق كل أنبيائك ورسلك وبحق التورة والإنجيل والقرآن وبحق القائمان بأمرك المسيح والمهدي أحفظ هذا الصرح الذي هو من فضلك ومن خيرك ومن كرمك ومن عطائك ومن نورك. قسماً بكل أسمائك وكل صفاتك ما هو إلا للوصل لرضائك ولنصرة أهل بيت رسول الله الذين كرمتهم بذكرهم في كتابك المجيد, وما هو إلا صرح لإحقاق الحق على الباطل, ولنصرة المظلوم على الظالم, ولدعم المقاوم أمام المحتل, ولتمهيد ظهور القائدان القائمان بأمرك. اللهم إنّا لا نسألك رد القضاء بل نسألك اللطف فيه والحمد الله على كل حال.

Security team

تصميم الستايل علاء الفاتك    http://www.moonsat.net/vb