السلام عليك ياعين الحياة
شهر رمضان المبارك
عدد مرات النقر : 20
عدد  مرات الظهور : 76,543

فرفشات



كربلاء الشهادة وحسين الاباء أشهد أنّ دمك سكن في الخلد واقشعرت له أظلّة العرش، وبكى له جميع الخلائق، وبكت له السموات السبع والأرضون السبع}، فقد كانت هذه القشعريرة من كلّ الموجودات، ممّا دون العرش، وبكاء كلّ هذه الموجودات لأجل أنّ الحسين عليه السلام هو وارث كلّ هذه الموجودات على الإطلاق

Like Tree1Likes
  • 1 Post By تركمانية وافتخر

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-29-2016, 06:30 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية تركمانية وافتخر

البيانات
التسجيل: Dec 2014
العضوية: 5498
العمر: 18
المشاركات: 125 [+]
بمعدل : 0.14 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 3
نقاط التقييم: 10
تركمانية وافتخر is on a distinguished road


الإتصالات
الحالة:
تركمانية وافتخر غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : كربلاء الشهادة وحسين الاباء
Icon1 المقارنة بين مقام ابراهيم عليه السلام ومقام الحسين

بسم الله الرحمن الرحيم


القران قد جعل مجموعة من الناس قدوة واسوة للناس كما في ابراهيم عليه السلام (اني جاعلك للناس اماما)والنبي الخاتم صلى الله عليه واله بقوله(لكم في رسول الله اسوة حسنة)ومن هؤلاء الانبياء ابراهيم عليه السلام فنجد ان القران في اكثر من ستين موضعا في القران ذكر فيها مقامات ابراهيم عليه السلام من جملة هذه المقامات (اني وجهت وجهي للذي فطر السموات والارض وما انا من المشركين)(ولقد اتينا ابراهيم رشده من قبل وكنا به عالمين )(وكذلك نري ابراهيم ملكوت السموات والارض وليكن من الموقنين)(واتخذ الله ابراهيم خليلا)وعشرات الايات التي تشير الى مقام ابراهيم عليه السلام لكن هنا لنا ان نسال بماذا استحق ابراهيم كل هذه المقامات الشامخة القران يجيب عن ذلك بقوله تعالى(قال اسلم قال اسلمت لله رب العالمين)لكن هل المراد من الاسلام هو شريعة محمد صلى الله عليه واله ؟قطعا لا لقوله تعالى(لكل جعلنا شرعة ومنهاجا)مع انه وصف بعض الانبياء بانهم مسلمون كقوله تعالى حكاية عن ابراهيم (وامرت ان نكون من المسلمين)او عن ملكة سبأ(واسلمت مع سليمان لله رب العالمين )او حكاية عن نوح(فما وجدنا فيها الا بيتا من المسلمين)فما هو المراد من الاسلام في الاية؟المراد هو الانقياد والطاعة والعبودية المطلقة .
ثم ان هذا الانقياد والطاعة له درجات متعددة في القران فالمرتبة الاولى له هي ما يشير اليه سبحانه بقوله(قالت الاعراب امنا قل لم تؤمنوا ولكن قولوا اسلمنا ولما يدخل الايمان في قلوبكم)
والدرجة الاخرى هي (الذين امنوا باياتنا وكانوا مسلمين)فهذا الاسلام بعد حصول الايمان فالاسلام بالاية الاولى كان قبل الايمان وهذ بعده فاذن هو مرتبة اخرى منه وهناك درجة اخرى تظهر في قوله تعالى(اذ قال له ربه اسلم قال اسلمت لرب العالمين)هذه الاية خاطب الله بها ابراهيم عليه السلام فاذن المخاطب هو نبي من انبياء اولي العزم فقطعا يكون هذه الدرجة من الاسلام غير الدرجتين السابقتين بل هو درجة عالية جدا من الانقياد والطاعة والقرينة على ان ابراهيم عندما خوطب كان نبيا لن الاية تشير الى حصول خطاب بين الله وبينه ومن المعلوم ان هذا المقام لا يصل اليه الا الانبياء ومن في درجتهم.
الان نأتي الى سورة الصافات (قال يابني اني ارى في المنام اني اذبحك فانظر ماذا ترى قال يا ابتي افعل ما تأمر ستجدني ان شاء الله من الصابرين فلما اسلما وتله للجبين ناديناه ان يا ابراهيم قد صدقت الرؤيا انا كذلك نجزي المحسنين ان هذا لهو البلاء المبين وفديناه بذبح عظيم وتركنا عليه في الاخرين سلام على ابراهيم كذلك نجزي المحسنين انه من عبادنا المؤمنين)اذن لم يكتف من ابراهيم قوله اني اسلمت لرب العالمين بل لابد من موقف عملي يبرهن به ذلك ولذا نجد القران يعبر عنه في ايات اخرى (وابراهيم الذي وفى).
اذن ابراهيم عليه السلام قد نال هذه المقامات العلية بما قام به من التسليم لامر الله والانقياد له.
الان نأتي الى تضحية الحسين فقد ضحى من ضمن من ضحى بهم ولده علي الاكبر عليهما السلام الذي قال عنه انه اشبه الناس برسول الله صلى الله عليه واله خَلقا وخُلقا وشبهه برسول الله خُلقا له دلالاته العميقة لان القران يعبر عن رسول الله (وأنك لعلى خُلق عظيم)فاشبه الناس به ايضا يكون على خُلق عظيم .
وايضا ضحى عليه السلام باهل بيته واصحابه الذين وصفهم بقوله(اني لا اعلم اصحابا ولا اهل بيت ابر وأوصل من اهل بيتي )بل اننا لو نظرنا في كلمات الاصحاب ليلة العاشر لعلمنا بعض الشئ مكانتهم كقول زهير (والله لو وددت لو اني قتلت ثم نشرت ثم قتلت حتى اقتل الف قتلة وان الله يدفع بذاك القتل القتل عن نفسك وانفس هؤلاء الفتية من اهل بيتك).
هؤلاء هم الذين قدمهم الامام الحسين عليه السلام ضحايا في سبيل الله انقيادا وطاعة .
وللكلام بقية












العقيلة likes this.
توقيع :

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

عرض البوم صور تركمانية وافتخر   رد مع اقتباس
قديم 07-31-2016, 09:40 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عسل

البيانات
التسجيل: Feb 2016
العضوية: 5943
المشاركات: 3,812 [+]
بمعدل : 8.37 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 6
نقاط التقييم: 155
عسل has a spectacular aura aboutعسل has a spectacular aura about


الإتصالات
الحالة:
عسل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : تركمانية وافتخر المنتدى : كربلاء الشهادة وحسين الاباء
افتراضي

اللهم صلِّ على محمد وآل محمد وعجّل فرجهم وألعن عدوهم
بارك الله بكم
تحيآتي












توقيع :

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

عرض البوم صور عسل   رد مع اقتباس
قديم 08-06-2016, 08:26 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية العقيلة

البيانات
التسجيل: Feb 2013
العضوية: 4146
المشاركات: 62,880 [+]
بمعدل : 40.52 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 1169
العقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud of


الإتصالات
الحالة:
العقيلة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : تركمانية وافتخر المنتدى : كربلاء الشهادة وحسين الاباء
افتراضي

اللهم صلى على محمد وال محمد
شكرا كثيرا عزيزتي تركمانية
دمتي بخير
تحياتي لك












توقيع :



عرض البوم صور العقيلة   رد مع اقتباس
قديم 08-09-2016, 10:34 AM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية درر البتول

البيانات
التسجيل: Sep 2010
العضوية: 1812
المشاركات: 77,115 [+]
بمعدل : 31.58 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 1000
درر البتول has much to be proud ofدرر البتول has much to be proud ofدرر البتول has much to be proud ofدرر البتول has much to be proud ofدرر البتول has much to be proud ofدرر البتول has much to be proud ofدرر البتول has much to be proud ofدرر البتول has much to be proud of


الإتصالات
الحالة:
درر البتول غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : تركمانية وافتخر المنتدى : كربلاء الشهادة وحسين الاباء
افتراضي

يعطيك الف عافية على الطرح القيم
ودوما في انتظار جديدك الشيق













توقيع :

انا ملكة في زمن كثرت بيه الجواري

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة














عرض البوم صور درر البتول   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
التشابه بين النبي ابراهيم(عليه السلام) والامام الحسين(عليه السلام ) مولاتي الزهراء كربلاء الشهادة وحسين الاباء 4 12-17-2014 04:25 PM
لقاء مع مؤذن حرم الإمام الحسين (عليه السلام) العقيلة عشاق أحداث العالم 5 05-05-2014 02:55 PM
لقاء النور/ في مقام الإمام المهدي عليه السلام عاشق الغربه وان في قصصهم لعبرة 7 03-03-2014 09:42 PM
النبي يفدي الحسين بإبنه ابراهيم عليهم السلام منتظر علي كربلاء الشهادة وحسين الاباء 10 10-14-2013 09:33 PM
مقام الطاقة الكونية ومقام الإمام علي عليه السلام‏ orakeda اسلامي هو حياتي 6 01-28-2013 10:21 AM


الساعة الآن 11:16 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
اللهم بحق أشرف خلقك محمد وبحق سيدة نساء العالمين الزهراء وبحق أمير المؤمنين علي وبحق الشهيد المظلوم أبي عبد الله الحسين وبحق كل أنبيائك ورسلك وبحق التورة والإنجيل والقرآن وبحق القائمان بأمرك المسيح والمهدي أحفظ هذا الصرح الذي هو من فضلك ومن خيرك ومن كرمك ومن عطائك ومن نورك. قسماً بكل أسمائك وكل صفاتك ما هو إلا للوصل لرضائك ولنصرة أهل بيت رسول الله الذين كرمتهم بذكرهم في كتابك المجيد, وما هو إلا صرح لإحقاق الحق على الباطل, ولنصرة المظلوم على الظالم, ولدعم المقاوم أمام المحتل, ولتمهيد ظهور القائدان القائمان بأمرك. اللهم إنّا لا نسألك رد القضاء بل نسألك اللطف فيه والحمد الله على كل حال.

Security team