الإهداءات


   
العودة   منتديات عشاق الامام علي > • عشاق الإدارية • > أرشيف عشاق الإمام علي (عليه السلام) > معراج العاشقين ( واحة الحج وعيد الاضحى المباركين )

   
معراج العاشقين ( واحة الحج وعيد الاضحى المباركين ) قال جل شأنه : وَإِذْ بَوَّأْنَا لِإِبْرَاهِيمَ مَكَانَ الْبَيْتِ أَن لّا تُشْرِكْ بِي شَيْئًا وَطَهِّرْ بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْقَائِمِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ. وَأَذِّن فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِن كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ

إضافة رد
   
المنتدى المشاركات الجديدة ردود اليوم مشاهدة المشاركات المشاركة التالية
   
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
   
#1  
قديم 09-11-2016, 09:46 PM
يـا علـي مـدد
عاشق الغربه غير متواجد حالياً
    Male
SMS ~ [ + ]
ابغيرك فكرت قلت
بلكي انساك
طلع غيرك يشبهك
فكرت بيك
اوسمتي
وسام الادراي المميز 1 وسام شكر وتقدير2 وسام التمييز وسام الادارة المتميزة 
لوني المفضل Black
 رقم العضوية : 1710
 تاريخ التسجيل : Sep 2010
 فترة الأقامة : 2329 يوم
 أخر زيارة : 01-20-2017 (10:07 PM)
 الإقامة : مسكن الفؤاد عند فقد الاحبه
 المشاركات : 28,430 [ + ]
 التقييم : 1926
 معدل التقييم : عاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant future
بيانات اضافيه [ + ]

اوسمتي

افتراضي {وَأَتِمُّواْ الْحَجَّ وَالْعُمْرَةَ لِلّهِ **



بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلِ على محمد وآله محمد الطيبين الطاهرين
قال تعالى
{وَأَتِمُّواْ الْحَجَّ وَالْعُمْرَةَ لِلّهِ **
لابد من إتمام الحج والعمرة لله تعالى لأن البعض قد لا يحج لله مثلا يحج للناس ليقال الحاج!!
وفي المقابل هنا حج الإمام الصادق عليه السلام الذي ما كان يستطيع أن يقول " لبيك اللهم لبيك" فيتلعثم ويخاف أن يقال له لا لبيك ولا سعديك ..
فالحج أيها الأخوة حالة بين الخوف والرجاء فالحاج أحيانا يصل إلى قمة الخوف وأحيانا يصل إلى قمة الرجاء.

العلوم الموجودة في الحج:
وإن في الحج لعلماً جما..ولكن علينا أن لا نخطأ في تصور معنى وحقيقة العلم
كما في قصة الرجل الذي دخل إلى المسجد النبوي فاحتوشه الناس فقال لهم الرسول صلى الله عليه واله وسلم من هذا ف
قالوا علامة يعرف أنساب العرب وأشعارها.. فقال صلى الله عليه واله وسلم: إنما العلم ثلاثة وما غيرها فضل :
آية محكمة، وسنة قائمة، وفريضة عادلة..
فالآية المحكمة هي علم العقيدة
والسنة القائمة هي علم الفقه
والفريضة العادلة هي علم الأخلاق..
هذه علوم يسأل عنها الإنسان في قبره وفي حشره يقول تعالى:{وَقِفُوهُمْ إِنَّهُم مَّسْئُولُونَ** وإن إتمام الحج يحتوي على تلك العلوم الثلاثة
لأنك تعمل فيه على وفق الأحكام والشروط والأجزاء المبينة في الفقه وهذا أمر مهم لا بد أن نتعلمه وإلا لبطل عملنا..
وتعمل فيه على وفق الأسرار والحكم والعقائد والأخلاق وبهذا يتم لنا العلوم الثلاثة الفقه هو فهم الدين
والفقه قسمان فقه أصغر وفقه أكبر
الفقه الأصغر يقول الإمام الباقر عليه السلام :"" إن الله إذا أراد بعبد خيرا يفقه في الدين""، مثل الأحكام والمناسك.
كل حسب وظيفته إن كان مجتهدا حسب اجتهاده وإن كان مقلدا حسب مرجع تقليده وإن كان محتاطا حسب احتياطه.
فالفقه الأصغر يتلخص في الأحكام..
أما الفقه الأكبر فيلخص في الـِحكَم
ففي الحج أحكام مثل الإحرام الطواف السعي ...
وحكم وهي اسرار تلك الأحكام وما يتصل بعالم الملكوت وما وراء الظاهر والحقيقة الكثير من الحجاج يؤدون المناسك والأحكام
دون الإلتفات للحــِـــكـَـم والأسرار بينما نجد في الحج الروحانية عندما نعرف المعاني الباطنية لما نؤديه هذه الأيام..
ذكر الله عز وجل:
يقول تعالى: {لِيَشْهَدُوا مَنَافِعَ لَهُمْ وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَّعْلُومَاتٍ عَلَى مَا رَزَقَهُم مِّن بَهِيمَةِ الْأَنْعَامِ**،
فالحج إنما هو أيام معدودات ومعلومات وفي هذه الأيام جوهر الحج وهو ذكر الله سبحانه وتعالى والذكر الحقيقي هو حضرة الذاكر لدى المذكور والذكر أنواع:
1 اللساني: (اللفظي) كقولنا: لا إله إلا الله..
2 المعنوي: أن تدرك معنى " لا " وهي سيف ترفعه وتحطم به كل إله باطل وجميع الأصنام حتى يكون الحاكم في وجودي هو الله ..
وأن تدرك معنى " إله " من الوله والعشق أي لا معشوق ولا محبوب إلا الله تدرك معنى ذلك في عقلك وسلوكك..
3 القلبي: أن تذكر الله بقلبك وهو أعظم الذكر وأصعبه لأن الإنسان غالبا ما يذكر الله بقوله لكن القلب ساه
فقد رأى رسول الله صلى الله عليه واله وسلم رجلا يعبث بلحيته في صلاتهفقال: "" لو كان ذاكرا لما فعل""!!
وإن سيد الأذكار في الحج هو التلبية " لبيك اللهم لبيك لبيك لا شريك لك لبيك " ولكن ما المراد بهذا الذكر؟
في الأثر: "" أن الله عز وجل سأل جميع البشر في عالم الذر ألست بربكم؟
فقالوا بلى فأخذ الله هذه الـ(بلى) وأودعها ملك وهذا الملك هو الحجر الأسود ولذا يستحب عند استلامه
أن تقول: اشهد لي بالموافاة أني قلت لبيك كما قلتها في عالم الذر :بلى.
سأل الله الناس في عالم الذر
أليس محمد نبيكم قالوا بلى.
علي امامكم قالوا بلى
فأخذ الله تعالى هذه الــ(بلى) بلى التوحيد، وبلى النبوة، وبلى الإمامة وأودعها الملك..
إذن أيها الأخوة والأخوات هناك مئات الأسرار موجودة في كل منسك من مناسك الحج وأن تمام الحج في هذه الحكم والأسرار..
سئل الإمام الصادق عليه السلام : "" عن العلة من كون الكعبة مربعة فقال لأن البيت المعمور في السماء مربع سئل ولما البيت المعمور مربع
قال لأن العرش مربع سئل ولما العرش مربع قال لأنه بني على أربع دعائم سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر"".
وإننا حينما نطوف بالكعبة في الأرض نشترك مع الملائكة التي تطوف بالبيت المعمور في السماء وإذا استشعرنا ذلك حصلت اللذة في الطواف..
نعود بكم أيها الأحبة لنقول أن الحج له أسرار لو بينت لترك المرء الدنيا بما فيها..
الآن نحن على مشارف عرفة والحج عرفة كل هذه الأسرار من الإحرام إلى طواف النساء كله يتلخص في عرفه لماذا؟
الرسول صلى الله عليه واله وسلم يقول: "" من دخل عرفه وشك في مغفرة الله له هذا من أعظم الذنوب""،
وفي الحديث : "" يغفر لمن حضر عرفة حتى الحروري واليهودي"".
الله يغفر في رمضان ومن لم يغفر له في رمضان فلا يغفر له إلا في عرفة ..
صلة عرفة بالولاية:
إن القرآن الكريم فيه علم الأولين والآخرين والقرآن كله في الحمد وكل الحمد في البسملة وكل ما في البسملة في البا
ء وكل ما فيها في النقطة كل شيء بدايته ونهايته النقطة..
ثم قال أمير المؤمنين عليه السلام: أنا النقطة التي تحت الباء"".
طبعا هذه رواية خرجت مصادرها في بعض مؤلفاتي عن طريق الشيعة والسنة..
وقد تجلت ولايته عليه السلام في عرفة حيث قول تعالى {بلغ ما أنزل إليك من ربك**
فهو أمير الكون بيمنه رزق الورى (أي ممن جعل الله عز وجل الرزق تقديرا لهم)ولولاه لساخت الأرض (كما في روايات الصواعق وغيره )
وإذا به على هذه المكانة لم يستغني عن الكون في عرفة!!
وهكذا الإمام صاحب الأمر والزمان فإن كانت نقطة البداية علي عليه السلام فإن ولي العصر هو نقطة النهاية
وهو أيضا لا يوجد في أي مكان على وجه اليقين إلا في عرفة ففي كل سنة يحضر جسده قريب من أجسادنا لا تدري أهي أمتار أو أقل!!
في الزيارة الكريمة: "" بكم بدأ الله وبكم يختم"".. هذا الذي يختم الله به هو معي في عرفة لا ينبغي أن أؤذيه بقول أو فعل
أخواني أقرأوا دعاء العهد هذه الأيام ..
يجب أن نعرفه معرفة عقلية وإلا فالكثيرين كانوا يعرفون الرسول صلى الله عليه واله وسلم معرفة جسدية لكن ماذا فعلوا بعده ؟
لو راجعنا حديث الحوض الوارد في الصحاح لعرفنا ماذا صنعوا وماذا فعلوا بعده لقد غيروا وبدلوا وأحدثوا لأن المعرفة به لم تكن عقلية بالنسبة للجميع...
فالعمدة في عرفة هي المعرفة والعرفان وقمة عرفان الإنسان في عرفة قال جبرئيل: "" اعرف مناسكك واعترف بذنبك""



سماحه ايه الله السيد عادل علوي
منقول



 توقيع : عاشق الغربه

كن عن امورك معرضأً.. وكل الأمور إلى القضاء
لربـما اتسع المضيق ..وربـما ضـاق الفضـا
ولرب أمـر متعـب..لك في عواقبـه رضـا
الله يفعـل ما يشـاء ..فـلا تكـن متعرضـا
الله عـودك الجميـل..فقس على ما قد مضـى

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اُحبّ الصالحين ولست منهم... لعلّ الله يرزقنـي صلاحـاً

رد مع اقتباس
قديم 09-11-2016, 10:02 PM   #2
خــادمة اهــل البيت علـيهم السـلام


الصورة الرمزية العقيلة
العقيلة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4146
 تاريخ التسجيل :  Feb 2013
 أخر زيارة : 01-18-2017 (08:12 PM)
 المشاركات : 60,239 [ + ]
 التقييم :  1143
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي



اللهم صل على محمد وال محمد
احسنتم وبارك الله بكم
شكرا كثيرا
تحياتي عاشق الغربة


 
 توقيع : العقيلة





رد مع اقتباس
قديم 09-12-2016, 12:58 AM   #3
اميــ بكلمتي ــرة


الصورة الرمزية درر البتول
درر البتول غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1812
 تاريخ التسجيل :  Sep 2010
 أخر زيارة : يوم أمس (11:28 PM)
 المشاركات : 73,764 [ + ]
 التقييم :  960
 الدولهـ
Iraq
 الجنس ~
Female
 SMS ~
وانت الذي جئت مختلفا... لست صديقا ... ولا حبيبا .. ولكنك حيااااااة♤
لوني المفضل : Darkblue

اوسمتي

افتراضي



يعطيك العافية على الموضوع الرائع
كروعة حضورك
لا حرمنا تواجدك اخي


 
 توقيع : درر البتول

انا ملكة في زمن كثرت بيه الجواري

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة









رد مع اقتباس
إضافة رد

   
مواقع النشر (المفضلة)
   

   
الكلمات الدلالية (Tags)
**, لِلّهِ, الْحَجَّ, وَالْعُمْرَةَ, {وَأَتِمُّواْ
   


   
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
   

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


Loading...


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2010
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
اللهم بحق أشرف خلقك محمد وبحق سيدة نساء العالمين الزهراء وبحق أمير المؤمنين علي وبحق الشهيد المظلوم أبي عبد الله الحسين وبحق كل أنبيائك ورسلك وبحق التورة والإنجيل والقرآن وبحق القائمان بأمرك المسيح والمهدي أحفظ هذا الصرح الذي هو من فضلك ومن خيرك ومن كرمك ومن عطائك ومن نورك. قسماً بكل أسمائك وكل صفاتك ما هو إلا للوصل لرضائك ولنصرة أهل بيت رسول الله الذين كرمتهم بذكرهم في كتابك المجيد, وما هو إلا صرح لإحقاق الحق على الباطل, ولنصرة المظلوم على الظالم, ولدعم المقاوم أمام المحتل, ولتمهيد ظهور القائدان القائمان بأمرك. اللهم إنّا لا نسألك رد القضاء بل نسألك اللطف فيه والحمد الله على كل حال.

Security team

تصميم الستايل علاء الفاتك    http://www.moonsat.net/vb