فرفشات



ولاؤنا تخطه اناملنا كل مايتعلق باهل البيت عليهم الصلاة والسلام من اشعار وخواطر

Like Tree2Likes
  • 2 Post By عاشق الغربه

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-12-2016, 09:25 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عاشق الغربه

البيانات
التسجيل: Sep 2010
العضوية: 1710
المشاركات: 28,948 [+]
بمعدل : 11.81 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 1946
عاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant future


الإتصالات
الحالة:
عاشق الغربه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : ولاؤنا تخطه اناملنا
S433333 ماء زمزم في الشعر العربي

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلِ على محمد وآله محمد الطيبين الطاهرين

ماءُ زمزم لما شُربَ له

يا زمزمَ الخيرِ والرّوحُ الأمينُ أتـى *** يَشُقّها عند إسماعيـل مُرتضعـا

كأسٌ من الحُبّ أهداه الكريمُ إلــى *** طفلِ الخليل فكان الرِّيَّ والشِّبَعَـا

بُرْءُ السِّقامِ بها، برُّ الطّعـام بهــا *** ريُّ الشّراب بها في مائها اجتمعا

أغْنَتْ أبا الـذَّرِّ عـن ريِّ لَياليَــهُ *** وأسمَنَتْهُ بلا زاد فمـا جزعــا

وكم سقيم رأى في مائهـا فرجــاً *** لَمـّا تَناولَ من سلسالها جُرَعـا

سُؤْرٌ من الخُلد أبقاهُ الكريمُ علــى *** مرّ الزّمان لمن لبَّى ومَن خشعـا

ضيافـةٌ منـه للرّاجيـن رحمتَــه *** ولا يُذادُ الذي في برِّها طمعـا

كذلك يَروِي ابنُ عبّاس «لما شُربَتْ» *** فانهل بها ثمّ سَلْ ما شئتَ مُقْتَنِعا

محي الدين عبد الحميد ، عالج نفسك بماء زمزم : 151
ورثنا المجد عن آبا *** ئنا فرقا بنا صعدا

وأيّ مناقبِ الخير *** لم تشدد بنا عضدا!

أَلم نسق الحجيجَ ونذ *** حر الدلاّفة الرفدا

ونلقى عند تصريف الـ *** منايا سادة سددا

وزمزم من أرومتنا *** وبرغم أَنف مَن حسدا

وخير الناس أولنا *** وخير الناس إن بعدا

فإن نهلك فلن نملك *** وهل من خالد خلدا

وأيّ الناس لم نملك *** ونُمجّده وإن مجدا

مسافر بن أبي عمرو بن أمية بن عبد شمس

* * *

لقد فَضَّـلَ الرحمـنُ آلَ محمّـد *** بعلم وكانَ اللهُ بالنّاس أَخبرا

سقاهم ليسقوا الحاجَّ في الحجِّ زمزما *** وخطَّ لهم في جنّة الخلدِ كوثرا

الفضل بن عبد الرحمن بن ربيعة بن الحارث بن عبد المطلب

* * *

ولنا حوضان لم يعطهما *** غيرَنا اللهُ ومجد قد تلد

حوضنا الكوثر حقّ المصطفى *** يرغم اللهُ به أهلَ الحسد

ولنا زمزم حوض قد بدا *** حيث مبنى البيت في خير بلد

* * *

كما قال أيضاً:
حوض النبيّ وحوضنا من زمزم *** ظمئَ امرؤٌ يَرْوِه حوضانا

فإذا رأيت شريبنا ومقامه *** من حوضنا فشريبنا أروانا

متمكناً يقضي وينفذ أمره *** حتى يكون كأنه أسقانا

الفضل بن العباس اللهبي
زعم العلاء وغيره لم يزعـم *** أن النبيذ مع النشيـل مـحرم

كذبوا ورب منى لقد جاشت به *** حُمر الحياض تحوز ذلك زمزم

هذا النبيذ ببطن مكة سُنـة *** وإذا وردنا بطـن حجـر يحرم

رجل من بني حنيفة
ويا واصفاً من ماء زمزمَ فَضْلَه *** نبيّ الهدى في وصفه منك أو صَفَا

شفاء لسُقْم، بل طعامٌ لطاعم *** رويناه مرفوعاً لنا، ومعرَّفا

وفي جُنْدُب لما استقى بك آية *** بتعكين بطن منه في شدة العفا

أبوذر الغفاري (جندب بن جنادة)
شوقٌ ودعاء
وزمزم ماؤُها عذبٌ فراتٌ *** ترى فيها الشفاءَ وخيرَ طبِّ

وكم نَهِلَتْ على ظمأ قلوبٌ *** وكم هَنِئَتْ بها من دون ريبِ!

فهل لي رشفَةٌ منها قريباً *** أُداوي مهجتي وأبُلُّ قلبي؟

فلا تحرم إلهي من تَمنّى *** ولا تمنعْ إلهي أيّ صَبِّ

إذا ما قُلتُ: ذا ماءٌ قراح *** يقول السّائغون: بلى وربّي

فحسبي جُرْعة أُطفي أواري *** وأنقعُ غُلَّتي، وأُزِيلُ كَربي

محي الدين عبد الحميد ، عالج نفسك بماء زمزم : 168
من أسماء زمزم عند الشعراء
لزمزم أسماءٌ أتت فهي برّة *** وسيدةٌ بشرى وعصمةُ فاعلمِ

ونافعةٌ مضنونة عونةُ الورى *** ومُرْويةٌ سُقيا وظَبْيَة فافهمِ

وهمزةُ جبريل وهَزْمتُه كذا *** مباركةٌ أيضاً شفاءُ لأسقُمِ

ومُؤنِسةٌ ميمونةٌ حرميّةٌ *** وكافيةٌ شبّاعةٌ بتكرُّمِ

ومُغْذية عُدَّت وصافيةٌ غَدَتْ *** وسالمةٌ أيضاً طعامٌ لأطْعُمِ

شرابٌ لأبرار وعافيةٌ بَدَتْ *** وطاهرٌ تُكْتَم فأعْظِم بزمزمِ

وقال آخر:
لزمزمَ أسماء منها زمزمُ *** طعام طُعم وشِفَا مَن يسقَمِ

سُقْيَا نبيّ الله إسماعيلا *** مُرْوية، هزمة جبرائيلا

مُغْذِية عافيةٌ وكافِيَة *** سالمةٌ وعصمةٌ وصافيَة

وبَرَّة بركةٌ مباركة *** نافعة سرٌّ يغشي ناسكه

مُؤنِسةٌ حِرْمِيّة ميمونة *** وظَبْية طاهرة مضنونة

سيَّدة وعَونة قدْ دُعِيَتْ *** شبَّاعة العيال قِدْماً سُمِّيت

من كتاب فضل ماء زمزم : سائد بكداش .

* * *

زمزم خارج بأمر الله *** أغاثه لابن خليل الله

وأُمّه هاجر حين سكنا *** بمكة وبعده زال العنا

والابن هذا هو إسماعيل *** ذاك النبيّ الصادق النبيل

ابن خليل الله إبراهيم *** عليهما الصلاة والتسليم

وكان إسماعيل وهو يرضع *** عند خروج الماء وهو ينبع

قد وصلت حالته من الضرر *** من عطش في منتهى من الخطر

خافت عليه أُمّه الموت ولا *** أنيس ولا وحش لديهم لا ولا

قامت لتسعى سعيها في الوادي *** فربما يغيثهــا منادي

إذ سمعت صوتاً كصوت شخص *** فهرولت تسعى أشدّ الحرص

فرأت الماء يفور جاريـاً *** صارت تحوطه ليبقى باقيــا

أخرجه جبريل رفقاً بهما *** صلّى عليــه ربُّنا وسلما

في ذلك العهد من الزمان *** بأمر ربِّ الملك الديان

فشربت هاجر بعد أن سقت *** وليدَها فرويا وفرحت

أغاثها ربّ العباد المنعم *** وصانها من الردى المحتم

بذا أتى الحديث في الصحيح *** فلا تمل عن قولنا الصحيح

التاريخ القويم لمكّة: الكردي - زمزم
هل ترى الشمس تحجّ الأربعا *** وضياها موشكاً أن يخشعا

هاهنا واد نداه أدمع *** ما تراه العين حتى تدمعا

فاخشعي يا روح في أرجائه *** والثمي البيت وحيي الأربعا

أربعا لم تلف إلا حرة *** هاهنا المجد الذي لن يركعا

هاهنا فاضت ينابيع السنا *** وحبا التاريخ والدنيا معا

طوّفي يا روح في الوادي فكم *** من نبي قام فيه وسعى

طهَّر الله روابيه العلى *** بسلام دائم لن يفزعا

وأقام العزّ في ساحاته *** وبنى البيت العتيق الأرفعا

لا تقل صحراء فيها جفوة *** فطرة الله هنا ما أروعا

إنها مدرسة المجد التي *** نظم الله بناها ورعى

ومع الجدب فقد صارت بما *** قدمت للناس سهلا ممرعا

إنما الجدب عليها قبة *** ومجن رد عنها المطمعا

قد حماها الروم والفرس فلم *** يجد الزيف إليها مهيعا

حسبها والله أن أهدت لنا *** أحمدَ النور وكانت مرتعا

من لدن آدم كانت مرتعا *** للهدى يأوي إليها طيعا

يا نداء الله في أرجائها *** يا أذان النور فيها مبدعا

يا خليل الله هذي ساحة *** كتب الله لها أن ترفعا

فامضِ يا جبريل واحفر زمزما *** وَ ارْوِ إسماعيل حتى يشبعا

واسق أجيالا عطاشاً بعده *** من حجيج البيت كأساً منزعا

إن يكن ماءً ففيه نفحة *** كم أثارت شوقهم والأدمعا

يا ضيوفَ الله لبُّوا ربّكم *** قد دعاكم فأجيبوا إذ دعا

يا ضيوفَ الله هذي مكة *** فادخلوها سجداً أو ركعا

واحملوا البرَّ إلى أكنافها *** كتب الله هنا أن يجمعا

وانثروا الدمع صلاة وانهلوا *** قرة العين هنا أن تدمعا

واسمعوا كلّ ملبٍّ جاءها *** نشوة الروح هنا أن تسمعا

واطلبوا العودة في الحِجر فكم *** تشتهي النفس هنا أن ترجعا

يا ضيوفَ الله هذا بيته *** ويمين الله في الأرض معا

محمد بدر الدين












توقيع :

كن عن امورك معرضأً.. وكل الأمور إلى القضاء
لربـما اتسع المضيق ..وربـما ضـاق الفضـا
ولرب أمـر متعـب..لك في عواقبـه رضـا
الله يفعـل ما يشـاء ..فـلا تكـن متعرضـا
الله عـودك الجميـل..فقس على ما قد مضـى

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اُحبّ الصالحين ولست منهم... لعلّ الله يرزقنـي صلاحـاً

عرض البوم صور عاشق الغربه   رد مع اقتباس
قديم 09-15-2016, 06:50 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية درر البتول

البيانات
التسجيل: Sep 2010
العضوية: 1812
المشاركات: 77,047 [+]
بمعدل : 31.57 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 1000
درر البتول has much to be proud ofدرر البتول has much to be proud ofدرر البتول has much to be proud ofدرر البتول has much to be proud ofدرر البتول has much to be proud ofدرر البتول has much to be proud ofدرر البتول has much to be proud ofدرر البتول has much to be proud of


الإتصالات
الحالة:
درر البتول غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عاشق الغربه المنتدى : ولاؤنا تخطه اناملنا
افتراضي

يعطيك العافية على الكلمات الرائعه
كروعتك
بنتظار جديدك بشوق












توقيع :

انا ملكة في زمن كثرت بيه الجواري

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة














عرض البوم صور درر البتول   رد مع اقتباس
قديم 11-01-2016, 07:30 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية العقيلة

البيانات
التسجيل: Feb 2013
العضوية: 4146
المشاركات: 62,855 [+]
بمعدل : 40.55 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 1169
العقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud of


الإتصالات
الحالة:
العقيلة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عاشق الغربه المنتدى : ولاؤنا تخطه اناملنا
افتراضي

احسنتم
بارك الله بكم
شكرا لكم
ماجورين












توقيع :



عرض البوم صور العقيلة   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
ماء, الشعر, الغربي, زمزم, في


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
انتظار الامام المهدي عليه السلام في الشعر العربي شجون فاطمه ولاؤنا تخطه اناملنا 5 06-05-2015 02:38 PM
جف في بيتكم زمزم يعسوب المؤمنين عشاق الــقــصــص و الــروايــات 4 05-25-2014 11:31 AM
حب أهل البيت عليهم السلام في الشعر العربي شجون فاطمه ولاؤنا تخطه اناملنا 6 03-03-2014 10:19 PM
حن وانه احن من الشعر الجنوبي الاصيل ( اهداء لمحبي الشعر الشعبي) علي إبراهيم عشاق الــشــعــر و الـــخــواطـــر 13 12-25-2013 05:29 AM
الشعر لغة الروح(في مناسبة يوم الشعر العالمي) علي إبراهيم مرآة الحياة وساحة الافكار 16 04-30-2013 10:35 PM


الساعة الآن 01:41 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
اللهم بحق أشرف خلقك محمد وبحق سيدة نساء العالمين الزهراء وبحق أمير المؤمنين علي وبحق الشهيد المظلوم أبي عبد الله الحسين وبحق كل أنبيائك ورسلك وبحق التورة والإنجيل والقرآن وبحق القائمان بأمرك المسيح والمهدي أحفظ هذا الصرح الذي هو من فضلك ومن خيرك ومن كرمك ومن عطائك ومن نورك. قسماً بكل أسمائك وكل صفاتك ما هو إلا للوصل لرضائك ولنصرة أهل بيت رسول الله الذين كرمتهم بذكرهم في كتابك المجيد, وما هو إلا صرح لإحقاق الحق على الباطل, ولنصرة المظلوم على الظالم, ولدعم المقاوم أمام المحتل, ولتمهيد ظهور القائدان القائمان بأمرك. اللهم إنّا لا نسألك رد القضاء بل نسألك اللطف فيه والحمد الله على كل حال.

Security team