السلام عليك ياعين الحياة
شهر رمضان المبارك
عدد مرات النقر : 34
عدد  مرات الظهور : 146,330
شهر الرحمة والرضوان
عدد مرات النقر : 24
عدد  مرات الظهور : 57,163

فرفشات



منتدى القرآن وعلومه وتفسيره وابحاثه واسراره عن أبي عبد الله عليه السلام : من قرأ القرآن وهو شاب مؤمن اختلط القرآن بلحمه ودمه، وجعله الله مع السفرة الكرام البررة، وكان القرآن حجيزا عنه يوم القيامة . بحوث , دراسات , فلسفة , سور وايات , تفسير ومفسرون , معاجز القران , اسرار ... قرآنية

Like Tree1Likes
  • 1 Post By العقيلة

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-03-2016, 08:57 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية العقيلة

البيانات
التسجيل: Feb 2013
العضوية: 4146
المشاركات: 62,901 [+]
بمعدل : 40.50 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 1169
العقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud of


الإتصالات
الحالة:
العقيلة متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : منتدى القرآن وعلومه وتفسيره وابحاثه واسراره
افتراضي آية وبصيرة .... اللَّهُمَّ

آية وبصيرة .... اللَّهُمَّ
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة كلمة «اللَّهُمَّ» صيغة دعاء؛ اصله: يا الله، حذف حرف النداء وعوض بالميم المشددة زيدت في آخر لفظ الجلالة؛ فصار «اللَّهُمَّ». وجاؤوا بحرفي الميم عوضا عن حرفي النداء وأدغما فاصبحا ميما مشددا، والحرف المشدد عبارة عن حرفين؛ ساكن فمتحرك؛ كما ﻻ يخفى.
وهذا من خصائص لفظ الجلالة «الله»؛ ففي قول: يا رحمن، ﻻ يقال: رحمن .وفي قول : يا رحيم، ﻻ يقال: رحيم؛ وهكذا في باقي اسماء
الله الحسنى وصفاته العليا.
و ﻻ يصح القول: يا اللَّهُمَّ؛ لأنك تقول في هذه الحالة: يا يا الله، ولم يرد في القرآن الكريم ولا في الأحاديث والروايات والأدعية والزيارات مثل هذا الدعاء بهذه الصيغة؛ كما لم يرد على لسان العرب مثل هذا التعبير إلا نادرا، وهو شاذ.
وتستخدم كلمة «اللَّهُمَّ» للاستثناء النادر استظهارا بالله؛ كقولك: اللهم إلا ان يكون كذا.
وتعرب كلمة «اللَّهُمَّ» على النحو التالي:
الله: لفظ الجلالة منادى مبني على الضم في محل نصب؛ لأنه، في الأصل، مفعول به وفعله لازم الإضمار؛ تقديره: أدعو، او أنادي؛ أي: أدعو اللَّهُمَّ، أو أنادي: اللَّهُمَّ.
م : المشددة للتعويض عن «يا» النداء المحذوفة، لا محل لها من الإعراب.
وقد نطق القرآن الكريم بهذا اللفظ في مواضع كثيرة، كما نجده في كثير الأحاديث، والروايات، والأدعية، والزيارات.



كتبه
السيد جواد الرضوي












توقيع :



عرض البوم صور العقيلة   رد مع اقتباس
قديم 10-03-2016, 10:37 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية درر البتول

البيانات
التسجيل: Sep 2010
العضوية: 1812
المشاركات: 77,141 [+]
بمعدل : 31.57 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 1000
درر البتول has much to be proud ofدرر البتول has much to be proud ofدرر البتول has much to be proud ofدرر البتول has much to be proud ofدرر البتول has much to be proud ofدرر البتول has much to be proud ofدرر البتول has much to be proud ofدرر البتول has much to be proud of


الإتصالات
الحالة:
درر البتول متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : العقيلة المنتدى : منتدى القرآن وعلومه وتفسيره وابحاثه واسراره
افتراضي

يعطيك الف عافية
لاعدمناجهودك
وياعسى ربي يحفظك
في انتظارك بشووق
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة












توقيع :

انا ملكة في زمن كثرت بيه الجواري

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة














عرض البوم صور درر البتول   رد مع اقتباس
قديم 10-08-2016, 10:53 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية العقيلة

البيانات
التسجيل: Feb 2013
العضوية: 4146
المشاركات: 62,901 [+]
بمعدل : 40.50 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 1169
العقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud of


الإتصالات
الحالة:
العقيلة متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : العقيلة المنتدى : منتدى القرآن وعلومه وتفسيره وابحاثه واسراره
افتراضي

حياكم الله












توقيع :



عرض البوم صور العقيلة   رد مع اقتباس
قديم 12-02-2016, 01:37 AM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية محبة الميامين

البيانات
التسجيل: Jul 2014
العضوية: 5222
المشاركات: 440 [+]
بمعدل : 0.42 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 3
نقاط التقييم: 10
محبة الميامين is on a distinguished road


الإتصالات
الحالة:
محبة الميامين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : العقيلة المنتدى : منتدى القرآن وعلومه وتفسيره وابحاثه واسراره
افتراضي

شُــكْرَاً لِطَــرَّحِكِ الْهَــًـادِفْ وَالْمُفِيّدَ
إِخْتِيــارِ مُوّفَــق وِمِوَضُــوَعَ رَّاقِي
الله لا يَحَرّمَنْـٍـا مِنْ هَذَا الْعَطَاءَ
الْلَّه يُعْطِيــْـكٌمْ الْعَــافِيَّة
مَوَدَّتِي لَكُمْ












توقيع :

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

عرض البوم صور محبة الميامين   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
...., محب, اللَّهُمَّ, وبصيرة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
آية وبصيرة -الـــزبـــانـــية العقيلة منتدى القرآن وعلومه وتفسيره وابحاثه واسراره 5 12-01-2016 09:45 PM
دَعْوَاهُمْ فيهَا سُبْحَانَك اللَّهُمَّ وَتَحِيَّتُهُمْ فِيهَا سَلَامٌ !! سجاد14 منتدى القرآن وعلومه وتفسيره وابحاثه واسراره 6 12-01-2016 08:40 PM
اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وآلِ مُحَمَّد خادم ملا باسم منتدى التبادل الاعلاني وعروض شركات الاستضافة 4 10-22-2010 04:01 PM


الساعة الآن 09:39 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
اللهم بحق أشرف خلقك محمد وبحق سيدة نساء العالمين الزهراء وبحق أمير المؤمنين علي وبحق الشهيد المظلوم أبي عبد الله الحسين وبحق كل أنبيائك ورسلك وبحق التورة والإنجيل والقرآن وبحق القائمان بأمرك المسيح والمهدي أحفظ هذا الصرح الذي هو من فضلك ومن خيرك ومن كرمك ومن عطائك ومن نورك. قسماً بكل أسمائك وكل صفاتك ما هو إلا للوصل لرضائك ولنصرة أهل بيت رسول الله الذين كرمتهم بذكرهم في كتابك المجيد, وما هو إلا صرح لإحقاق الحق على الباطل, ولنصرة المظلوم على الظالم, ولدعم المقاوم أمام المحتل, ولتمهيد ظهور القائدان القائمان بأمرك. اللهم إنّا لا نسألك رد القضاء بل نسألك اللطف فيه والحمد الله على كل حال.

Security team