الرئيسية التسجيل مكتبي الرسائل الخاصة  
السلام عليك ياابا عبد الله السلام عليك ورحمة الله وبركاته
صلى الله على محمد وآله وسلم
عدد مرات النقر : 702
عدد  مرات الظهور : 1,190,757

الإهداءات


العودة   منتديات عشاق الامام علي > • عشاق الإسلامية • > كربلاء الشهادة وحسين الاباء
كربلاء الشهادة وحسين الاباء أشهد أنّ دمك سكن في الخلد واقشعرت له أظلّة العرش، وبكى له جميع الخلائق، وبكت له السموات السبع والأرضون السبع}، فقد كانت هذه القشعريرة من كلّ الموجودات، ممّا دون العرش، وبكاء كلّ هذه الموجودات لأجل أنّ الحسين عليه السلام هو وارث كلّ هذه الموجودات على الإطلاق

Like Tree2Likes
  • 2 Post By عاشق الغربه

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 10-09-2016, 07:43 AM
يـا علـي مـدد
عاشق الغربه غير متواجد حالياً
    Male
SMS ~ [ + ]
ابغيرك فكرت قلت
بلكي انساك
طلع غيرك يشبهك
فكرت بيك
اوسمتي
وسام شكر وتقدير2 وسام التمييز وسام الادارة المتميزة وسام الفضي 
لوني المفضل Black
 رقم العضوية : 1710
 تاريخ التسجيل : Sep 2010
 فترة الأقامة : 2279 يوم
 أخر زيارة : يوم أمس (10:22 PM)
 الإقامة : مسكن الفؤاد عند فقد الاحبه
 المشاركات : 28,252 [ + ]
 التقييم : 1916
 معدل التقييم : عاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant futureعاشق الغربه has a brilliant future
بيانات اضافيه [ + ]

اوسمتي

S433333 أبو الفضل العباس (عليه السلام) قُدوتي



بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلِ على محمد وآله محمد الطيبين الطاهرين

أبو الفضل العباس (عليه السلام) قُدوتي


لماذا نبحث عن شخصيّة أبي الفضل العباس (عليه السلام) ؟ وما هو سرّ تعلق أتباع أهل البيت (عليهم السلام) في هذه الشخصيّة ؟!

حينما جاء الإسلام بتعاليمه وآدابه وسُنَنِه، أراد بذلك أن يجعل المجتمعَ عارفًا بكماله الذي خُلق من أجله، ويُنير له الطّريق الموصِل إلى الكمال،
ولأجل ذلك لم يأتِ الإسلام بتكاليفٍ وتعاليم يصعب على النّاس العمل بها، بل جاء بتكاليفٍ سمحةٍ بإمكان جميع النّاس العمل بها ﴿لا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْساً إِلاَّ وُسْعَهَا﴾[1]،
ومع ذلك لم يُترَك النّاس من دون وجود أشخاصٍ يؤدّون هذه التّكاليف والتّعاليم على أحسن وجه،
فلو لم يوجد هناك من يستطيع أداء التّكاليف بأفضل صورة لكانت هذه الأمور مجرد عناوين فارغة المحتوى؛
ذلك لأنّ فَرْضَنا أنّها سهلة وبمقدور كلّ مكلف الإتيان بها ومع عدم وجود من يطبّق هذه التّكاليف والتّعاليم على أتمّ وجه يسقط هذا الفرض،
كما لو جئنا إلى العناوين الأخلاقيّة مثل “الإيثار والشّجاعة والكرم وغيرها”
فلو لم توجد هناك شخصيّات تُمثّل وتجسّد هذه العناوين لما كانت عنواين ذات مصداقيّة وذات مغزى، و
على هذا قد برزت نماذج عظيمة من الشّخصيّات على مرّ التّاريخ أدّت دورها المُناط إليها بشكل رائع ممّا كان لها الأثر البارز في رُقيّ المجتمع.


إذًا نبحث عن شخصية أبي الفضل العباس (عليه السلام) ليكون لي قدوة أحتذي به في مسيرة حياتي؛
لأنّه من الضّروريّ أن يتّخذ الإنسان لنفسه قدوةً صالحةً تسير به نحو الكمال، فمتى ما وَجَدَ نفسه قد مالَ عن الجادّة والطّريق الصّحيحين
رجع إلى قدوته لتصحح له أمره، وتنير له الطّريق من جديد، فهي بمثابة صمّام أمان عن كلّ ما يعتري الإنسان من فتنٍ وأهواءٍ وغيرها،
ولذلك جعل اللهُ عزّ وجلّ مَن كان يرجو رحمته ويرجو الفوز والسّعادة في اليوم الآخر
معلّقٌ على اتّخاذ القدوة الصّالحة في قوله تعالى : ﴿لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيراً﴾[2]؛
لأنّه القدوة الصالحة تضمَن للإنسان عدم انحرافه، ولأنّها هي التي تقودنا إلى الطّريق والهدف الصّحيحين والكمال الحقيقيّ.


v موقف يُؤهّل المؤمن ليكون قدوة..

﴿قَدْ كَانَتْ لَكُمْ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ فِي إِبْرَاهِيمَ وَالَّذِينَ مَعَهُ إِذْ قَالُوا لِقَوْمِهِمْ إِنَّا بُرَآءُ مِنْكُمْ وَمِمَّا تَعْبُدُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ﴾[3].

النبيّ إبراهيم (عليه السلام) شخصيّة عظيمة تمتلك جميع المواصفات التي تؤهّلها لأن تكون قدوة، ولكن أيضًا الآية تشير إلى نماذج من أصحاب النبيّ إبراهيم (عليه السلام)
قد أرشدنا الله عزّ وجلّ لاتّخاذها قدوة لنا، فما هو السّبب الذي أهّلهم لذلك؟.
إنّ من ضمن الأسباب التي أهّلتهم لهذا المقام : أنّهم قالوا لقومهم إنّا بُراءُ منكم وممّا تعبدون من دون الله،
حيث أنّهم تخلّوا عن كلّ ما سوى الله عزّ وجلّ، وتمسّكوا بكلّ ما يقرّبهم إليه، تخلّوا حتى عن أقرب النّاس لهم لأجل نصرة الدّين ولأجل خالقهم ورازقهم،
عرفوا الحقّ فمالوا إليه، ولم تأخذهم في الله لومة لائم.


هذا الأمر كذلك حصل لأبي الفضل العباس (عليه السلام) في يوم عاشوراء حينما صاح شمر بن ذي الجوشن (لعنه الله) في معسكر الحسين (عليه السلام) :
أين بنو أختنا، أين العباس وأخوته؛ يريد أن يعرض عليهم أن يتركوا الحسين (ع) ولهم الأمان –
وكان قد عرض على العباس ذلك في مخطوطة أرسلها إليه مسبقًا – فخرج العباس (
عليه السلام) وقال له : لعنك الله، أتؤمننا وابن رسول الله لا أمان له.[4]
هذه الصفات التي يمتلكها أبو الفضل العباس (
عليه السلام) تدفعنا للبحث عن شخصيّته أكثر وأكثر لكي نجعله قدوة لنا.

v كيف نقف على هذه الشخصية ؟

هناك عدّة طرق :-

الطريق الأول : أن تعيش مع هذه الشّخصيّة. (وهي غير متوفرة الآن)

الطريق الثاني : الاطّلاع على آثاره ومناقبه من خلال الكتب التاريخيّة وغيرها.

الطريق الثالث : شهادة المعصوم في حقّه.

عن الإمام الصّادق (عليه السلام) :كان عمّنا العباس بن علي نافذ البصيرة، صلب الإيمان، جاهد مع أبي عبدالله (ع) وأبلى بلاءً حسنًا، ومضى شهيدًا.[5]

وعن الإمام زين العابدين ( عليه السلام) : رحم الله عمّي العباس؛ فلقد آثر وأبلى وفدى أخاه بنفسه حتى قطعت يداه فأبدله الله عزّ وجلّ بهما جناحين يطير بهما
مع الملائكة في الجنة كما جعل لجعفر بن أبي طالب، وإن للعباس عندالله تبارك وتعالى منزلة يغبطه بها جميع الشهداء يوم القيامة.
[6]


v العباس (ع) ثمرة طيبة..

إن العباس (عليه السلام) ثمرة طيّبة من شجرة طيّبة أصلها ثابت وفرعها في السّماء، ولكن ما الذي صَيّر العباس (عليه السلام) هكذا ؟

يأتي الجواب من أمير المؤمنين (عليه السلام) : يا عقيل، انظر إليّ امرأة قد ولدتها الفحولة من العرب؛ لأتزوجها فتلد لي غلامًا فارسًا،
فقال له أين أنت عن فاطمة بنت حزام بنت خالد الكلابيّة فإنّه ليس في العرب أشجع من آبائها.[7]


نلاحظ أن أمير المؤمنين (عليه السلام) كان يخطط لبناء شخصيّة أبي الفضل العباس ( عليه السلام) حتى من قبل أن يتزوج،
فضلًا عمّا بعد الزواج وبعد مولِدِه (
عليه السلام)، فقد أراد من أخيه عقيل أن يختار له زوجة ذات صفات معيّنة
لكي تنتج شخصيّة مثل شخصيّة أبي الفضل العباس (
عليه السلاموهناك روايات عديدة تفيد هذا المضمون :

فعن رسول الله (صلى الله عليه وآله) : اختاروا لنطفكم فإن النّساء يلدن أشباه إخوانهنّ وأخواتهنّ.[8]

وعن رسول الله (صلى الله عليه وآله) : تزوّجوا بالحُجز الصالح[9]، فإنّ العرق دساس.[10]

v أثر التّربية في صياغة الشّخصيّة..

للتربيّة السّليمة والمُبتنية على أُسس إسلاميّة رصينة أثر كبير في صياغة وبناء الشخصيّة، ولهذه التربية نمطان وإسلوبان لا يمكن أن يستغني أحدهما عن الآخر،
ونسلّط الضّوء على هذين النّمطين في حياة أبي الفضل العباس (
عليه السلام) وبشكل أكبر نسلّط الضّوء على النّمط الثاني.

§ النّمط الأوّل : التّربية النّظريّة :
وهذا ما انتهله أبو الفضل العباس (عليه السلام) من أبيه و أمّه (عليهما السلام) من علوم ومعارف وتوصيات وغيرها، ولن نفصّل فيها هنا.

§ النّمط الثاني : التّربية العمليّة :
وهذا ما تفتقده العديد من أُسَرِنا في مجتمعاتنا الحاضرة، فإنّ التّربية العمليّة لها الدّور الأبرز في صياغة الشّخصيّة أكثر ممّا تفيده التّربية النّظريّة،
فمن خلال سلوك الوالدين العمليّ يمكن إيصال الأثر الأكبر في نفوس الأبناء، فالوالد حينما يريد من ابنه أن يصلي صلاة الليل فلا يكفي أن يأمر ابنه بذلك
وهو لا يقوم بها عمليًّا؛ لأنّه – غالبًا – لن يقوم بها الولد أيضًا، والأمّ التّي تريد من ابنتها أن تستيقظ لصلاة الصّبح وهي لا تستيقظ لها عمليًّا
لن تستيقظ البنت للصلاة أيضًا، وهكذا العكس بالعكس، حينما يمارس الوالدين التّعاليم الإسلاميّة عمليًّا فالأبناء سيتأثّرون وسيعملون بها تلقائيًّا،
ولا يخفى علينا دور أمير المؤمنين (
عليه السلام) في هذا الجانب، فهو من خلال سلوكه وعبادته وتوجيهاته قد صاغ شخصيّة أبي الفضل العباس (ع) العظيمة،
وهو مثالٌ للأب النّاجح على كلّ المستويات،
ولنا أيضًا في أم البنين (
عليها السلام) أسوة حسنة في هذا الأسلوب من التّربية، وسنذكر موقفين عمليَيْن لها قد يُبَيِّنان هذا الجانب.

الأوّل : في أوّل قدومها بيت أمير المؤمنين (عليه السلام) ، قالت لأبناء الزّهراء (عليهم السلام) : أتقبلوني أن أكون خادمة لكم؟!
الثاني : حينما قالت : لا تسمّوني فاطمة؛ خوفًا وحرصًا على مشاعر أبناء الزّهراء (عليهمالسلام).
هذا الاحترام الكبير، وهذه الرّوحيّة العاليّة التي قدمتها أمّ البنين (عليها السلام) لأبناء الزّهراء (عليهم السلام) الذين كانوا صغار السّن حينها،
شكّلت درسًا عمليًّا لأبنائها كان كافيًا لصياغيتهم وتهيئتهم لمثل يوم عاشوراء.


ولا يُشْكِل علينا بأنّ العباس لم يأتِ للدّنيا في ذلك الوقت؛ لأنّ هذا السّلوك استمر عمليًّا طيلة حياة أمّ البنين،
والعباس ترعرع في مثل هكذا أجواء من الأدب والاحترام والتّفاني، فمن الطبيعي أن تفرز هذه التّربية شخصيّةً متفانيةً في الإمامة مثل شخصيّة أبي الفضل العباس (ع).


فحَرِيٌّ بنا أن نتّخذ من أبي الفضل قدوة صالحة نحتذي به في حياتنا، وحريٌّ لآبائنا أن يتخذوا من الإمام علي أمير المؤمنين (عليه السلام) وأمّ البنين (ع) قدوة،
ينتهلون من تعاليمهم وأساليبهم في التّربية؛ لينتجوا جيلًا إسلاميًّا واعيًا بتعاليم دينه، ومتصدّيًا لأفكار الكفر والشرك والانحراف.


والحمدلله رب العالمين

عباس الصايغ



[1] – البقرة : 286.

[2] – الأحزاب : 21.

[3] – الممتحنة : 4.

[4] – تاريخ الطبري – الطبري – ج 4 – ص 315.

[5] – الخصال للصدوق :ص 86، باب الاثنين، عمدة الطالب :ص 323.

[6] – الخصال للصدوق :ص 68، باب الاثنين، ح 101.

[7] – كتاب عمدة الطالبين : ص 357.

[8] – كنز العمال – المتقي الهندي – ج 16- ص 295.

[9] – (الحجز : بالضم والكسر : الأصل والمنبت).

[10] – كنز العمال – المتقي الهندي – ج 16- ص 296.



 توقيع : عاشق الغربه

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
يللي تناشدني عليمن تهمل العيـن ..كل البچه والنوح والحسره على احسـين
حبه ابگلبي او تظهره ابصبها ادموعـي..مجبور في حبـه ولا شوفه ابطـوعـي
ياليت گبل اضلوعه انرضت اضلوعـي..او من دون خده اتعفرت مني الخدين
أبچي على امصابه كل صبح او مسيـه..ابچي وساعد عالبچه الزهره الزچيه
لا زال تنــدب يا غريب الغاضريـه..يحسين وين اللي يواسيني عله احسـين


رد مع اقتباس
قديم 10-09-2016, 10:44 AM   #2
خــادمة اهــل البيت علـيهم السـلام


الصورة الرمزية العقيلة
العقيلة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4146
 تاريخ التسجيل :  Feb 2013
 أخر زيارة : يوم أمس (06:37 PM)
 المشاركات : 59,313 [ + ]
 التقييم :  1102
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي



السلام عليكم ياسيدي ومولاي ورحمة الله وبركاته
احسنتم عاشق الغربة
بارك الله بكم


 
 توقيع : العقيلة





رد مع اقتباس
قديم 10-09-2016, 06:31 PM   #3
اميــ بكلمتي ــرة


الصورة الرمزية درر البتول
درر البتول غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1812
 تاريخ التسجيل :  Sep 2010
 أخر زيارة : يوم أمس (10:44 PM)
 المشاركات : 72,321 [ + ]
 التقييم :  942
 الدولهـ
Iraq
 الجنس ~
Female
 SMS ~
وانت الذي جئت مختلفا... لست صديقا ... ولا حبيبا .. ولكنك حيااااااة♤
لوني المفضل : Darkblue

اوسمتي

افتراضي




يعطيك ربي ألف عافيه

بإنتظار جديدك بكل شوق

مودتي


 
 توقيع : درر البتول

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة



نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة








رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
(ع), أبو, العباس, الفضل, قُدوتي


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قطره من بحر أبا الفضل العباس عليه السلام مولاتي الزهراء ولاؤنا تخطه اناملنا 5 11-15-2014 10:52 AM
في شجاعة أبي الفضل العباس عليه السلام عاشق الغربه ولاؤنا تخطه اناملنا 3 12-23-2013 04:03 AM
صور وتواقيع عن أبو الفضل العباس عليه السلام اهات حسينيه أرشيف عشاق الإمام علي (عليه السلام) 4 11-18-2012 05:42 PM
قصيده في مدح ابي الفضل العباس عليه السلام روح مقدسه ولاؤنا تخطه اناملنا 4 03-17-2011 10:33 AM
وقفات أبا الفضل العباس عليه السلام قلب مهجر في هوى حيدر كربلاء الشهادة وحسين الاباء 10 12-14-2010 10:48 AM


الساعة الآن 01:17 AM
تصميم وتطوير :علاء الفاتك


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2010
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
اللهم بحق أشرف خلقك محمد وبحق سيدة نساء العالمين الزهراء وبحق أمير المؤمنين علي وبحق الشهيد المظلوم أبي عبد الله الحسين وبحق كل أنبيائك ورسلك وبحق التورة والإنجيل والقرآن وبحق القائمان بأمرك المسيح والمهدي أحفظ هذا الصرح الذي هو من فضلك ومن خيرك ومن كرمك ومن عطائك ومن نورك. قسماً بكل أسمائك وكل صفاتك ما هو إلا للوصل لرضائك ولنصرة أهل بيت رسول الله الذين كرمتهم بذكرهم في كتابك المجيد, وما هو إلا صرح لإحقاق الحق على الباطل, ولنصرة المظلوم على الظالم, ولدعم المقاوم أمام المحتل, ولتمهيد ظهور القائدان القائمان بأمرك. اللهم إنّا لا نسألك رد القضاء بل نسألك اللطف فيه والحمد الله على كل حال.

Security team