السلام عليك ياابا عبد الله السلام عليك ورحمة الله وبركاته
صلى الله على محمد وآله وسلم
عدد مرات النقر : 850
عدد  مرات الظهور : 1,535,458

الإهداءات


   
العودة   منتديات عشاق الامام علي > • عشاق الإسلامية • > منتدى القرآن وعلومه وتفسيره وابحاثه واسراره

   
منتدى القرآن وعلومه وتفسيره وابحاثه واسراره عن أبي عبد الله عليه السلام : من قرأ القرآن وهو شاب مؤمن اختلط القرآن بلحمه ودمه، وجعله الله مع السفرة الكرام البررة، وكان القرآن حجيزا عنه يوم القيامة . بحوث , دراسات , فلسفة , سور وايات , تفسير ومفسرون , معاجز القران , اسرار ... قرآنية

Like Tree1Likes
  • 1 Post By العقيلة

إضافة رد
   
المنتدى المشاركات الجديدة ردود اليوم مشاهدة المشاركات المشاركة التالية
   
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
   
#1  
قديم 10-09-2016, 10:37 AM
خــادمة اهــل البيت علـيهم السـلام
العقيلة غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 4146
 تاريخ التسجيل : Feb 2013
 فترة الأقامة : 1384 يوم
 أخر زيارة : 12-05-2016 (07:50 PM)
 المشاركات : 59,382 [ + ]
 التقييم : 1102
 معدل التقييم : العقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud ofالعقيلة has much to be proud of
بيانات اضافيه [ + ]

اوسمتي

افتراضي حضارة في بيت العنكبوت‏





نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

حضارة في بيت العنكبوت‏




ï´؟وَعَادًا وَثَمُودَ وَقَدْ تَبَيَّنَ لَكُمْ مِنْ مَسَاكِنِهِمْ وَزَيَّنَ لَهُمُ الشَّيْطَانُ أَعْمَالَهُمْ فَصَدَّهُمْ عَنِ السَّبِيلِ وَكَانُوا مُسْتَبْصِرِينَ * وَقَارُونَ وَفِرْعَوْنَ وَهَامَانَ وَلَقَدْ جَاءَهُمْ مُوسَىظ° بِالْبَيِّنَاتِ فَاسْتَكْبَرُوا فِي الْأَرْضِ وَمَا كَانُوا سَابِقِينَ * فَكُلًّا أَخَذْنَا بِذَنْبِهِ فَمِنْهُمْ مَنْ أَرْسَلْنَا عَلَيْهِ حَاصِبًا وَمِنْهُمْ مَنْ أَخَذَتْهُ الصَّيْحَةُ وَمِنْهُمْ مَنْ خَسَفْنَا بِهِ الْأَرْضَ وَمِنْهُمْ مَنْ أَغْرَقْنَا وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيَظْلِمَهُمْ وَلَظ°كِنْ كَانُوا أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ * مَثَلُ الَّذِينَ اتَّخَذُوا مِنْ دُونِ اللَّهِ أَوْلِيَاءَ كَمَثَلِ الْعَنْكَبُوتِ اتَّخَذَتْ بَيْتًا وَإِنَّ أَوْهَنَ الْبُيُوتِ لَبَيْتُ الْعَنْكَبُوتِ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ * إِنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا يَدْعُونَ مِنْ دُونِهِ مِنْ شَيْءٍ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ * وَتِلْكَ الْأَمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنَّاسِ وَمَا يَعْقِلُهَا إِلَّا الْعَالِمُونَ ï´¾ 1.
الشرف العظيم والقوة الكبرى والركن الشديد أن يؤمن الإنسان باللَّه وحده ، ويعتمد عليه وحده ، ويتوكل عليه وحده. فالتوحيد أعظم شرف يتشرف به ابن آدم ، وأقوى ركن يعتمد عليه ، وأفضل وسيلة يتوسل بها . أما الشرك ؛ فهو ضعف‏وذل وهوان .
وعلينا ـ ونحن نتلو آيات القرآن المجيد ـ أن نتبصّر ذلك النور الفياض منها ؛ ابتداءً من باء ï´؟ بِسْمِ اللَّهِ ... ï´¾ 2، وانتهاءً بسين ï´؟ ... وَالنَّاسِ ï´¾ 3.
ولعلّ من أعظم أنوار القرآن ؛ نور الهداية إلى اللَّه سبحانه وتعالى . وقد ورد عن الإمام جعفر الصادق‏ عليه السلام : ( لقد تجلى اللَّه لخلقه في كلامه ، ولكنهم لا يبصرون‏ ) 4 .
فإذا كنّا لا نبصر ولا نسمع ولا نعقل ، فلماذا وهبنا اللَّه تبارك وتعالى السمع والبصر والفؤاد ؟
إنّ القرآن الكريم كتاب التوحيد ، ومفتاح فهم هذا الكتاب هو معرفة اللَّه عزّ وجل ، ومن ضلّ عن ربّه فقد ضلّ ضلالاً بعيداً ، ومن لم يجعل اللَّه له نوراً فما له من نور . والشرك هو الضلالة الكبرى والتيه الأكبر . .
ومن أجل توضيح هذه الفكرة التي استوحيها من آيات مباركات من سورة العنكبوت ، لابد أنّ أضرب لكم مثلاً في‏ذلك ، لأن الأمثال تقرب الحقائق ، فأقول ؛ من يقصد منطقة معينة فيركب صهوة حصان هائج ، لن يصل إلى مقصوده ،ولن يفلح راكب سيارة ذات فرامل ضعيفة في الوصول بسلام ، ولن ينجو الغريق إذا ما توسّل بقشّة . .
وكذلك الإنسان إذا ما اعتمد على غير اللَّه ، فإنه سيتأكد في نهاية المطاف أنّ ( هذا الغير ) ليس لن ينفعه فقط ،وإنّما سيضره أيضاً . فهذا الغير سيتحول إلى وسيلة هدم لحياته .
فلقد اعتمد فرعون على قدرته الاقتصادية والزراعية وثروته المائية ، حتى قال : ï´؟ ... وَهَظ°ذِهِ الْأَنْهَارُ تَجْرِي مِنْ تَحْتِي ... ï´¾ 5. إشارة إلى تسلطه المطلق على نهر النيل ، وأنّه يسيره كيف شاء . لكن هذا النهر هو الذي‏ غرق فيه فرعون وأصبح بذلك آية للعالمين .
وتلك عادٌ الأولى التي كانت قبيلة قوية ، ذات شوكة و بطش وجبروت ، كانت تقطن في الطرف الشمالي للجزيرة العربية ، متشبّثة ببيوتها وصخورها ، إذ نحتت من الجبال بيوتاً ، فأرست قواعد حضارتها ، إلاّ أنها لفرط اعتمادها على صخورها وحصونها دمّرها اللَّه بذات الصخور .
إذن ؛ قانون وسنّة إلهية ، مفادها ضرورة فتح الإنسان لعينيه وأذنه وعقله ليرى حقيقة التأريخ ، وأنّ من يحجم عن ذلك ‏ويريد ابتداع سنّة كونية من عند نفسه ، أو يهدف محاربة السنن الإلهية في الكون ، فإن عقاب اللَّه سيقف له بالمرصاد ،حيث سيدمّر ويمحق بذات الشي‏ء الذي اعتمد عليه من دون اللَّه .
أتعلمون أن أبا مسلم الخراساني هو الذي أقام حكومة أبي العباس السفاح والمنصور العباسي ، ولكنّهما هما اللذان قتلاه . والبرامكة على عظمة صيتهم رفعوا هارون العباسي إلى سلطان الهيبة والاقتدار ، فما كان منه إلاّ أن بدأ بهم فقتلهم شرَّ قتلة . ذلك لأنهم وأمثالهم ممن يعينون الطغاة ، يتغافلون عن الحقيقة الإلهية القائلة : بأنّ من اعتمد على غير اللَّه ذلّ . ولعل‏في صعود وأفول نجم الحضارات البشرية عبر التأريخ أمثلة ومصاديق لذلك .
والمثل الجديد الذي أرغب في إيضاحه لكم هو مَثل الثورة المعلوماتية الجديدة التي تعتمدها الحضارة البشرية الراهنة ، وكيف أن هذه الحضارة التي لا تتخذ من الحق والعدل والحرية وكرامة الإنسان مرتكزاً لها ، سيكون مصيرها نفس‏مصير ما سبقها من حضارات ، وكيف أنّها تعيد عجلة التأريخ على نفسها وكأنّها غير معنيّة بما سبق للبشرية أن ذاقته من‏عذاب إلهي شديد . . .
أتحدّث معكم ونحن في مطلع القرن الواحد والعشرين ، حيث مرت علينا سنة الألفين ، وعاش فيها العالم أزمة الكومبيوترات الكبرى ، المبني نظامها أساساً على رقمين هما واحد وصفر أو صفر وصفر ؛ أي صفران . ولما كانت سنة ألفين تحوي ثلاث أصفار ، فإنّ أجهزة الكومبيوتر الحاوية لمليارات المليارات من المعلومات ، والتي أضحت القائد والموجّه لمعظم الأجهزة التكنولوجية في العالم عموماً والغرب على الخصوص ؛ وما فيها من صواريخ وطائرات ‏ومطارات وقطارات وبنوك وبورصات وأقمار صناعية وغير ذلك ، كلّها عانت الرعب أن تصاب بالعطل ، لو لم يعثر على حلّ مجدٍ لتلك الأزمة الكبرى .
إن هذا الغلط البسيط كان له أن يتسبّب بحدوث كارثة عظمى ، حسب ما أكد رئيس لجنة كارثة الألفين في مجلس‏الشيوخ الأميركي . إذ أكد أنه بعد سنة ألفين ستتوقف القطارات ، لأنّها تعتمد على الكومبيوتر ، وكان متوقعاً في أول يوم ‏من هذه السنة أن تتعطل الأقمار الصناعية وأنظمة الاتصال ومحطات الوقود والطائرات وكل الكومبيوترات مركّبة بطريقة غير صحيحة .
ولقد انكبّ العلماء والمتخصّصون على اكتشاف حلٍّ لهذه المعضلة التأريخية .
ولكنّ العالم المهدّد بسبب بسيط ، وهو عدم قدرة الكومبيوتر على التجانس مع قراءة رقم ألفين وما بعده ، هذا العالم من‏الممكن جداً أن يتعرض لمشكلة وكارثة أكبر وأخطر إذا ما توقفت كل الأجهزة المعلوماتية وأجهزة الاتصال ، لأنّه ‏يعتمد على نظام شركي ، قوامه الأوّل الأمواج التي تثير الأجهزة وتحركها وتمنحها مزيداً من الدقة في الفعل وردّ الفعل . فهذه الصواريخ كلها تتوجّه وتعمل عبر الأمواج ، وإذا ما أمكن تعطيل حركة الأمواج ، فإنها ـ الصواريخ ـ ستنتهي إلى‏احتمالين ؛ إمّا التصويب غير الدقيق ، وهذا يعني نهاية العالم . واحتمال آخر هو التوقّف عن العمل أساساً .
إنّ عجز الكومبيوتر ليس بالشي‏ء الغريب أبداً ، فإن لدينا من القصص والتجارب العديدة ما يؤيد ويسهل هضم هذه ‏الحقيقة الملموسة . فهذا العالم الفيزيائي الشهير ( ألبرت أنشتاين‏ ) الذي يقال إن حجم دماغه كان أكبر من ‏الأحجام المعتادة بنسبة ثلاثين بالمائة من الأدمغة الطبيعية للناس . . وكان ذا قدرة عجيبة على التحليل واكتشاف‏ القوانين والنظريات ، وآخرها نظرية النسبية المعروفة . هذا الرجل ـ على عظمة قدرته الرياضية ـ كثيراً ما كان يفشل ‏في كتابة أو قراءة الرقم ( 2 ) ، مما كان يتسبب في وقوعه في المشاكل والإزعاجات اليومية . ولما كانت قدرة العقل البشري المتوسط يفوق بمليارات المرات قدرة أدق وأحدث كومبيوتر مخترع ، فما بالك بالفارق الذي لا يوصف ‏والذي يميّز عقل أنشتاين عن جهاز الكومبيوتر المشار إليه ؟
وما أريد تأكيده هنا ، هو القول بأنّ احتمال أو توقع حصول خطأ تكنولوجي في الاختراع أو طريقة الاختراع من قبل‏ المخترعين أمر في غاية الصحّة ، وأنّ القول بحصول كارثة بشرية تأريخية قول لا يجانب الصواب أبداً ، بل القول المعاكس ‏هو الخطأ تماماً . وما كانت البشرية لتصل إلى هذا الواقع المرير من القلق والرعب والانفعال ، لو كانت اعتمدت على ‏أسس أفضل ومعتمدات أرقى . فهي تعمّدت ظلم نفسها باعتمادها على المادة المجردة ، وتناسيها آيات خالق المادة . وعلى ‏هذا فإن جزاءها العادل ، هو استمرار الرعب والقلق والانفعال الشيطاني ، ثم حدوث الكارثة فضلاً عمّا ينتظرها من‏عذاب في يوم القيامة ، يوم الحساب العادل .
إنّ اللَّه عزّ وجلّ يؤكد سنّته الثابتة بقوله المجيد : ï´؟ فَكُلًّا أَخَذْنَا بِذَنْبِهِ ... ï´¾ 6؛ أي إنّ اللَّه يعاقب كل فرد وكل مجتمع ‏وكل حضارة بعقوبة تتجانس والشي‏ء الذي حاولت عبره تحدّيه . وها هي آيات اللَّه العجيبة تترى علينا كل يوم ‏ونراها بأمّ أعيننا ، فضلاً عمّا قص علينا القرآن الكريم من قصص المدنيات القديمة التي أصيبت بذات السلاح الذي‏اتخذته لنفسها حامياً ودرعاً .
وها هو ( فورد ) مخترع السيارة الحديثة وصاحب الثروة والنفوذ ، ورجل الاقتصاد الأميركي الكبير يواجهه الموت بين دولاراته وصكوكه في صندوق ادّخاره الحديدي ، حيث أقفله على نفسه غافلاً عن أن المفتاح في‏الخارج ، ولم ينفعه صياحه واستغاثاته . . تماماً كما قضى اللَّه عزّ وجل على قارون الذي كان يتفاخر على قومه بثروته‏وأراضيه الواسعة ، فقبره اللَّه في عمق الأرض ليكون عبرة لمن تسول له نفسه وتوسوس له .
إن طغاة المعلومات اليوم يظنون بأنهم توصلوا إلى قمة العلم ، وأنه من الصعب التطور أبعد من ذلك . وهذا ما يطلقون‏ عليه بنظرية حافّة التأريخ فيما يخص الصراع البشري وتطور البشرية ، غافلين عن قول اللَّه تعالى : ï´؟ ... وَفَوْقَ كُلِّ ذِي عِلْمٍ عَلِيمٌ ï´¾ 7، ومتغافلين أيضاً عن أنهم ما يظلمون إلاّ أنفسهم بنظريتهم هذه .
إنّ هؤلاء الذين اتخذوا من العلم ولياً من دون اللَّه ، إنما كيانهم ككيان العنكبوت المعرض للزوال بأدنى ريحٍ وحركة .
وها هي سنّة اللَّه الثابتة نراها تتكرر يومياً وبين لحظة وأخرى ؛ إذ من يعتمد على القوّة يهزم بالقوة ، ومن يعتمد على ‏مؤسسات الأمن والمخابرات تنقلب عليه هذه المؤسسات فتبيده ، ومن يعتمد على الإمكانات المادية ينسحق بها .
أمّا الإنسان المؤمن ، فإن من شأنه توحيد اللَّه والاعتماد عليه ، لأن اللَّه لا يهدي إلاّ إلى الخير ؛ بل ذلك قانون كتبه اللَّه على‏ نفسه ، فقال سبحانه : ï´؟ ... وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ ... ï´¾ 8سواء كان حاكماً أم محكوماً ، جاهلاً أم مجتهداً . .
بلى ؛ إن من الممكن أن يتخذ المرء أغراض الدنيا وإمكاناتها وسيلة إلى الكمال والتقرب إلى صاحب الكمال المطلق ، وهو اللَّه جل وعلا ، دون أن تتحول هذه الوسيلة إلى مركز ثقل واعتماد . فالذكاء والخبرة والمادة والجنود كلّها ينبغي أن تكون‏مجرد وسيلة نحو الإقرار بوحدانية اللَّه وقدرته وجبروته وتحكمه بمجريات الأمور 9.



كتبه
السيد محمد تقي المدرسي




 توقيع : العقيلة




رد مع اقتباس
قديم 10-09-2016, 06:33 PM   #2
اميــ بكلمتي ــرة


الصورة الرمزية درر البتول
درر البتول غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1812
 تاريخ التسجيل :  Sep 2010
 أخر زيارة : يوم أمس (10:59 PM)
 المشاركات : 72,635 [ + ]
 التقييم :  942
 الدولهـ
Iraq
 الجنس ~
Female
 SMS ~
وانت الذي جئت مختلفا... لست صديقا ... ولا حبيبا .. ولكنك حيااااااة♤
لوني المفضل : Darkblue

اوسمتي

افتراضي




يعطيك ربي ألف عافيه

بإنتظار جديدك بكل شوق

مودتي


 
 توقيع : درر البتول

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة








رد مع اقتباس
قديم 10-16-2016, 07:19 AM   #3
خــادمة اهــل البيت علـيهم السـلام


الصورة الرمزية العقيلة
العقيلة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4146
 تاريخ التسجيل :  Feb 2013
 أخر زيارة : 12-05-2016 (07:50 PM)
 المشاركات : 59,382 [ + ]
 التقييم :  1102
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي



حياكم الله


 
 توقيع : العقيلة





رد مع اقتباس
قديم 12-02-2016, 01:38 AM   #4


الصورة الرمزية محبة الميامين
محبة الميامين غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5222
 تاريخ التسجيل :  Jul 2014
 أخر زيارة : 12-07-2016 (09:54 AM)
 المشاركات : 331 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



شُــكْرَاً لِطَــرَّحِكِ الْهَــًـادِفْ وَالْمُفِيّدَ
إِخْتِيــارِ مُوّفَــق وِمِوَضُــوَعَ رَّاقِي
الله لا يَحَرّمَنْـٍـا مِنْ هَذَا الْعَطَاءَ
الْلَّه يُعْطِيــْـكٌمْ الْعَــافِيَّة
مَوَدَّتِي لَكُمْ


 
 توقيع : محبة الميامين

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


رد مع اقتباس
إضافة رد

   
مواقع النشر (المفضلة)
   

   
الكلمات الدلالية (Tags)
العنكبوت‏, تحب, حضارة, في
   

   
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حضارة سومر درر البتول منتدى التراث والحضارة 7 03-13-2016 05:52 PM
حضارة المرأة الفرعونية درر البتول منتدى التراث والحضارة 6 09-06-2015 09:35 PM
القيثارة السومريه..أوتار حضارة درر البتول منتدى التراث والحضارة 7 02-18-2014 09:10 PM
العلم أساس حضارة الأمم العقيلة منتدى التراث والحضارة 8 02-17-2014 08:43 AM
حضارة بابل القديمة ريحانة النجف منتدى التراث والحضارة 7 08-09-2012 04:54 AM
   

   
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
   

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


Loading...


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2010
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
اللهم بحق أشرف خلقك محمد وبحق سيدة نساء العالمين الزهراء وبحق أمير المؤمنين علي وبحق الشهيد المظلوم أبي عبد الله الحسين وبحق كل أنبيائك ورسلك وبحق التورة والإنجيل والقرآن وبحق القائمان بأمرك المسيح والمهدي أحفظ هذا الصرح الذي هو من فضلك ومن خيرك ومن كرمك ومن عطائك ومن نورك. قسماً بكل أسمائك وكل صفاتك ما هو إلا للوصل لرضائك ولنصرة أهل بيت رسول الله الذين كرمتهم بذكرهم في كتابك المجيد, وما هو إلا صرح لإحقاق الحق على الباطل, ولنصرة المظلوم على الظالم, ولدعم المقاوم أمام المحتل, ولتمهيد ظهور القائدان القائمان بأمرك. اللهم إنّا لا نسألك رد القضاء بل نسألك اللطف فيه والحمد الله على كل حال.

Security team

تصميم الستايل علاء الفاتك    http://www.moonsat.net/vb